مدفأة تتسبب في وفاة 6 أشخاص من عائلة واحدة
اكتشف الابن الأكبر الفاجعة

مدفأة تتسبب في وفاة 6 أشخاص من عائلة واحدة

الساعة 9:03 صباحًا
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
إسعاف الأردن
المواطن - متابعة

فُجع الشارع الأردني، مساء أمس، بخبر وفاة ستة أشخاص من عائلة واحدة، بسبب الاختناق، وذلك في منطقة سول بمحافظة الكرك جنوبي الأردن.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن تفاصيل الواقعة، التي توفي فيها الأب والأم وأربعة من أطفالهم من عشيرة الصرايرة، بينما اكتشف الكارثة الابن الأكبر للعائلة، والذي يسكن في مكان قريب منهم.

حاول الابن الأكبر الاتصال بعائلته، ولكنه فوجئ أن لا أحد من أفراد عائلته يجيب على هاتفه، الأمر الذي أدخل الريبة في قلبه، ليقرر الذهاب إلى المنزل لمعرفة سبب عدم ردهم، وهناك عثر عليهم جثثًا هامدة.

وتبين أن أسماء الضحايا هم: حامد عبد الرحيم دحيلان الصرايرة ويبلغ من العمر 53 عاماً، وسنان محمد محي الدين العلاونة 40 عاماً، ومحمد حامد عبد الرحيم الصرايرة 12 عاماً، وملاك حامد عبد الرحيم الصرايرة 14 عاماً، وزيد حامد عبد الرحيم الصرايرة 9 أعوام، وأوس حامد عبد الرحيم الصرايرة 4 أعوام.

وقال المتحدث باسم الدفاع المدني، إن الفرق الإسعافية تعاملت يوم أمس مع وفاة ستة أشخاص من عائلة واحدة، رحلوا نتيجة استنشاق الغازات المنبعثة من مدفأة الغاز الموجودة في المنزل.

ولفت إلى أن الفرق الإسعافية نقلت الجثث إلى مستشفى الكرك الحكومي، وأظهر التقرير الأولي للطب الشرعي، أن سبب الوفاة كان الفشل في التنفس نتيجة الاختناق.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يعلن فيها عن وفيات بحوادث اختناق بسبب وسائل التدفئة، حيث إنه قبل أيام قليلة رحل شخصان في إربد اختناقاً، كما رحل زوجان في العام الماضي ليلة زفافهما بسبب المدفأة أيضاً.

تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :