أيهما أفضل لصحتك الأرز البني أم الأبيض؟

2020-02-02 الساعة 8:39
أيهما أفضل لصحتك الأرز البني أم الأبيض؟
يُعد الأرز الأبيض، والأرز البني، من أكثر الأنواع شعبية، فما هو الفرق بينهما وأيهما أكثر فائدة؟ أوضحت الدراسات أن كلا النوعين من المصادر الممتازة للنشا، وعلى الرغم من الفوائد نفسها لكلا النوعين من الأرز، فالبني أفضل من الأبيض بطرق معينة. الأرز البني هو نوع من الحبوب الكاملة، وهو أكثر فائدة من الأرز الأبيض؛ لأنه مصدر غني للفيتامينات والمعادن، والفرق الوحيد الذي ينشأ بين الأرز الأبيض والبني هو الطريقة التي يتم بها إعداده قبل أن يصل إلى السوق. الأرز الأبيض يخلو من جميع العناصر الغذائية بسبب عملية طحن لا تعد ولا تحصى، هذا الأرز المطحون يتم إعداده أيضًا قبل أن يتوجه إلى السوق، بصرف النظر عن إزالة القشر والنخالة، يتم أيضًا تجريد العناصر الغذائية الأساسية من هذه العملية. وقال موقع BOLDSKY: إن الأرز البني يحتوي عمومًا على عدد قليل من السعرات الحرارية لكل وجبة مقارنة بالأرز الأبيض، وفقًا لتقارير وزارة الزراعة الأمريكية، يوفر 1 كوب من الأرز البني المطبوخ 218 سعراً حرارياً، بينما يحتوي الأرز الأبيض المطبوخ على 242 سعراً حرارياً لكل كوب. كما أنه يحتوى على الألياف الصحية، والمواد المضادة للأكسدة، وكذلك لديه الكثير من الفيتامينات والمعادن الأكثر أهمية، يوفر 100 جرام من الأرز البني المطبوخ على 1.8 جرام من الألياف، في حين أن 100 جرام من الأرز الأبيض يوفر فقط 0.4 جرام من الألياف. وأضاف الموقع، أن الزرنيخ يعتبر عنصرًا كيميائيًا موجودًا في جميع الأطعمة والمشروبات تقريبًا، ولكن يوجد عادة فقط بكميات صغيرة، وبكميات كبيرة يمكن أن يكون سامًا لجسمك، يمكن أن يزيد من خطر الأمراض المزمنة، بما في ذلك السرطان، وأمراض القلب، والسكري من النوع 2، الأرز البني يميل إلى أن يكون أعلى في الزرنيخ من الأرز الأبيض، لكن، لا ينبغي أن تكون هذه مشكلة، إذا كنت تأكل الأرز باعتدال كجزء من نظام غذائي متنوع. وأوضح الموقع، أن الأرز البني غني بالماغنسيوم والألياف، مما يساعد على التحكم في مستويات السكر في الدم في الجسم، وفقا للدراسات الحديثة، كما يقلل من خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.
Al Mouwaten تابعوا آخر أخبار صحيفة المواطن على Google news