إسبانيا تتحدث عن مشروع المملكة: مستقبل الترفيه في العالم

إسبانيا تتحدث عن مشروع المملكة: مستقبل الترفيه في العالم

الساعة 8:19 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار
0
طباعة
إسبانيا تتحدث عن مشروع المملكة: مستقبل الترفيه في العالم

المواطن – ترجمة: منة الله أشرف

قال موقع The Buzz Business الإسباني، إن واحدة من أكبر مدن الترفيه والرياضة والثقافة في العالم بدأت الآن في التبلور، وذلك من خلال تقديم العديد من عوامل الجذب المتنوعة مثل: المتنزهات وحلبة السباق والملاعب الرياضية ومراكز الفنون، وهو ما من شأنه أن يحول القدية إلى مركز صناعة الترفيه، وجذب الزوار من جميع أنحاء الشرق الأوسط وما وراءه لتكون مستقبل الترفيه العالمي.

وتابع الموقع الإسباني: مشروع القدية واحد من المشاريع العملاقة في المملكة، ومن منظور الرؤية 2030، سيساعد على تنويع الاقتصاد وتقليل الاعتماد على قطاع النفط ومضاعفة مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي الإجمالي وتقليل دور القطاع الحكومي كمحرك للنمو، بالإضافة إلى خلق فرص استثمارية للمستثمرين المحليين والدوليين مع الآلاف من فرص العمل الجديدة.

وأضاف التقرير: بموجب الرؤية 2030، تخطط المملكة للحصول على ربع ما يُقدر بـ 20 مليار دولار وهو المبلغ الذي ينفقه المواطنون السعوديون في الخارج سنويًا للترفيه، كما تهدف الحكومة إلى زيادة مساهمة قطاع الترفيه في الناتج المحلي الإجمالي من 3 إلى 6%، في حين يتوقع أن تستمر الاستثمارات في مجال الترفيه في الازدهار بشكل كبير في السنوات الثلاث المقبلة.

ولفت التقرير إلى أن الحكومة قالت إن استثمارات البنية التحتية للترفيه، بما في ذلك القدية، قد تصل إلى 64 مليار دولار خلال العقد المقبل.

وتجدر الإشارة إلى أنه مع استثمار أكثر من 500 مليون دولار في القدية، ستكون سيكس فلاغز Six Flags شركة المدن الترفيهية الأمريكية، أحد المستثمرين والمشغلين الرئيسيين، وبالطبع ستكون أيضًا نقطة جذب لسوق الترفيه المحلي والعالمي.

وأردف: علاوة على ذلك، ونظرًا لأن المشروع يقع على بعد 40 كم فقط من الرياض، فسيتاح للمطورين العقاريين فرص جديدة لبناء مجمعات سكنية للعديد من المقيمين في الرياض كمنصة عطلة نهاية الأسبوع.

واختتم التقرير قائلًا: تماشيًا مع خطط المملكة لزيادة عدد وسائل الترفيه في جميع أنحاء البلاد، ستمثل القدية فرصًا هائلة على مدار العقد المقبل للشركات المحلية والدولية المشاركة في هذا القطاع المتنامي، وستكون المدينة لاعبًا يغير الاتجاه المستقبلي لقطاع الترفيه على مستوى العالم.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :