البيئة تعلق على حادثة نفوق الإبل: مبيدات لا تستخدمها الوزارة

البيئة

أكدت وزارة البيئة، في تعليقها على مقاطع نفوق وتسمم بعض الإبل في إحدى المناطق، أن تحاليل مختبرات الوزارة أكدت خلو العينات من أي آثار للمبيدات التي تستخدمها الوزارة في أعمال مكافحة الجراد.

وأضافت البيئة في بيان لها، “أظهرت النتائج كذلك وجود متبقيات من مبيدات أخرى غير المستخدمة من قبل الوزارة، وستستكمل الوزارة إجراءاتها في التحقق من المبيدات التي ظهرت في التحليل المخبري، وستعلن بإذن الله ما توصلت له”.

وكان المتحدث الرسمي لوزارة البيئة والمياه والزراعة عبدالله أبا الخيل، أكد في وقت سابق، عدم وجود علاقة بين المقاطع التي توضح عمليات الرش المستمرة التي تقوم بها الوزارة لمكافحة الجراد وبين مقطع مصور يوضح نفوق الإبل بجازان.

وأوضح أن الفيديو المتداول لعمليات رش في حوطة بني تميم في حين أن مقطع الإبل النافقة في منطقة جازان.

وقال أبا الخيل إن الوزارة تلقت بلاغًا يفيد بنفوق إبل وظهور علامات مرض أخرى في نفس المكان في ساحل عتود بمنطقة جازان وعلى الفور توجهت الفرق البيطرية وباشرت الحالات المصابة.

وأضاف: “أخذت عينات من الإبل المصابة ومن التربة والأعلاف والأشجار وستعلن الوزارة عن نتائج التحليل فور صدورها من مختبر الوزارة”.

كما أكد أن الوزارة تقوم بعمليات الرش منذ بداية أزمة الجراد مطلع 2019 ولم تسجل أي إصابة بين المواشي نتيجة الرش كما أن جميع المبيدات التي تستخدمها الوزارة معتمدة من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة ” الفاو”.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2640008