بعد أيام من فوزه.. وفاة نائب برلماني إيراني بفيروس كورونا
جرى نقله مؤخراً إلى المستشفى بسبب الإصابة

بعد أيام من فوزه.. وفاة نائب برلماني إيراني بفيروس كورونا

الساعة 12:51 مساءً
- ‎فيالعالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
بعد أيام من فوزه.. وفاة نائب برلماني إيراني بفيروس كورونا
المواطن - متابعة

أفادت وسائل إعلام إيرانية، صباح اليوم السبت، أن مرشحاً فائزاً بالانتخابات البرلمانية التي جرت في 21 فبراير الجاري، توفي بسبب إصابته بفيروس كورونا.

وأكد موقع ”جيل خبر“ أن المرشح الفائز بالانتخابات البرلمانية عن مدينة رشت (عاصمة جيلان)، محمد علي رمضاني دستك، جرى نقله مؤخراً إلى المستشفى بسبب إصابته بالأنفلونزا.

وأضاف أنه ونتيجة لإصابات سابقة ناجمة عن الإصابات الكيميائية في الحرب العراقية الإيرانية العام 1980، فارق دستك الحياة صباح اليوم السبت.

وذكرت قنوات إخبارية معنية بمحافظة جيلان، إصابة محمد علي رمضاني دستك بفيروس كورونا الذي انتشر في المحافظة، وأصبحت ثاني محافظة بعد قم ينتشر فيها هذا الفيروس الجديد.

ورمضان دستك يعد أحد أعضاء قوات الحرس الثوري الإيراني، ورئيس منظمة قوات التعبئة (البسيج) بمحافظة جيلان.

وذكر موقع ”انتخاب“ الإيراني، يوم السبت الماضي، أن المرشح الفائز بالانتخابات البرلمانية عن مدينة رشت محمد علي رمضاني أصيب بفيروس كورونا، كما أصيب المرشح الفائز بأحد مقاعد مدينة رشت عن التيار الأصولي المتشدد (علي أغا زاده) بهذا الفيروس.

وأوضح الموقع بحسب مصادر طبية، أن ”النائب الجديد محمد علي رمضاني كان وضعه حرجا للغاية ويرقد في أحد مستشفيات مدينة رشت عاصمة محافظة جيلان الواقعة شمال إيران“.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :