تعاطف مع الطالب المضروب ومطالبات بتخفيف العقوب

تعاطف مع الطالب المضروب ومطالبات بتخفيف العقوب

الساعة 11:43 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حديث السوشيال ميديا, حصاد اليوم
1
طباعة
تعاطف مع الطالب المضروب ومطالبات بتخفيف العقوب مضاربة طلاب ثانوية الشرائع

 المواطن – الرياض 

تعاطف الكثير من المواطنين مع الطالب المضروب الذي ظهر في مقطع فيديو متداول تم توثيقه في ثانوية الشرائع بمكة وذلك بعد صدور العقوبات بحق المتورطين في الواقعة.

وكان الدكتور أحمد الزائدي المدير العام للتعليم في منطقة مكة، اعتمد يوم أمس، العقوبات التي قررتها لجنة قضايا الطلاب حول حادثة “المضاربة” التي وقعت في إحدى المدارس الثانوية بالشرائع، والتي انتشر مقطع فيديو لها على مواقع التواصل الاجتماعي خلال شهر ربيع الآخر من العام الحالي، وعُرفت بالمزحة الثقيلة.

العقوبات الصادرة في حق الطلاب

وأقرت اللجنة معاقبة الطالب الذي قام بتصوير المقطع بحرمانه من الدراسة خلال الفصل الدراسي الثاني من العام الحالي وكذلك الفصل الدراسي الأول من العام المقبل، على أن يتمكن من الدراسة عن طريق الانتساب في غير مدرسته الحالية، مع تحويله إلى وحدة الخدمات الإرشادية، وإعداد برنامج تربوي له أثناء فترة الحرمان، وأخذ تعهد خطي بالالتزام بالسلوك الحسن والانضباط.

كما عاقبت الطالبين المشاركين في المضاربة بخصم 10 درجات من السلوك، مع نقل الطالب الضارب إلى مدرسة أخرى غير مدرسته الحالية، وبقاء الطالب المضروب في مدرسته.

توازن العقوبات

وعلق العديد من المواطنين على هذا الأمر حيث رأوا أن عقوبة الطالب الضارب أقل من المستحق، وأن الطالب المضروب لا يستحق العقاب، ليدشنوا وسم “الطالب المضروب”، والذي تصدر قائمة الأكثر تداولًا في موقع “تويتر”، وأعربوا خلاله عن رأيهم في تلك العقوبة.

عقوبات غير منصفة

وقالت مغردة أخرى : “زود على هم الليالي خصم درجات، أتمنى يكون فيه خطأ، من المفترض الحرمان والخصم يكون للطالب المعتدي، المصور يُكتفى بالخصم من درجات السلوك، أما المضروب فالأولى الكشف عن وضعه النفسي بدلًا من الخصم إلا في حال كان سببًا في استفزاز المعتدي، أما شغل العقوبات الجماعية غير منصف”.


ذات صلة :
1 تعليق
Inline Feedbacks
View all comments
ابو ريان
6 شهور

السلام عليكم
الله يهديهم ويصلحهم
انا عندي اقتراح
لماذا لايتم تفعيل كاميرات المراقبه داخل الفصول والملعب والممرات. وبذلك تقضي علي كثير من التجاوزات باذن الله



شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :