فيديو لطالب يشكو من عينيه وفقر عائلته .. والتعليم تتفاعل

فيديو لطالب يشكو من عينيه وفقر عائلته .. والتعليم تتفاعل

الساعة 9:01 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار
0
طباعة
فيديو لطالب يشكو من عينيه وفقر عائلته .. والتعليم تتفاعل وزارة التعليم السعودية

المواطن – الرياض

تفاعلت وزارة التعليم مع حالة الطالب محمد منسي عوض الله، الذي يعيش في محافظة الليث ويعاني من مشاكل في عينيه، ووجهت مدير التعليم بالوقوف على حالته الصحية.

جاء ذلك بعد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يكشف عن حالته.

ظهر الطفل في مقطع انتشر بصورة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الأخيرة وهو يتحدث عن حالته الصحية وحالة أسرته الاجتماعية، حيث قال إنه في الصف الخامس، ولديه 6 أشقاء يدرسون جميعًا، وأن والده لا يعمل، ولذا تعيش أسرته على الضمان الاجتماعي.

وأضاف الطفل أنه يعاني كثيراً من عينيه، قبل أن يقوم برفعها إلى الأعلى حيث بدا الاحمرار بها بصورة كبيرة، حتى أنه لم يكن قادراً على فتحهما.

وبين المشرف التربوي عبد الله البصراوي الذي قام بمشاركة الفيديو على تويتر، أن الطفل يدعى محمد منسي عوض الله، وهو سعودي الجنسية، ويعيش في محافظة الليث، بمركز بني يزيد، ويدرس في مدرسة الرياحين التابعة لتعليم الليث.

تفاعل آلاف المغردين مع فيديو الطفل ودشنوا وسم “طفل الليث”، والذي طالبوا من خلاله بضرورة مساعدة الطفل، هذا الفيديو الذي تفاعلت معه وزارة التعليم على الفور، وطالبت إدارة تعليم الليث بالوقوف على حالته.

كما تفاعل مستشفى الملك فهد التخصصي مع الحالة، وأعلن ذلك الإعلامي بندر عطيف، والذي غرد قائلاً: “مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون يعلن استعداده لاستقبال طالب من تعليم الليث تم تداول مقطع له وهو يعاني من مشاكل صحية في عينيه”.

وتجاوب مدير مستشفى الليث العام، طارق العيافي، مع حالة الطفل، حيث أعلن حساب علي العيافي عن الأمر قائلاً: “مدير مستشفى الليث في تجاوب سريع وغير مستغرب يطلب من طفل الليث ووالده الحضور وبصفة عاجلة إلى لمستشفى، وذلك لعمل تحويل له لمستشفى العيون بجدة وتنسيق موعد عاجل للتشخيص واستكمال العلاج، والمساعدة في تذليل أي عقبه تواجهه”.

وعلق الكثير من المغردين على الفيديو ومن بينهم مقضي الغامدي والذي غرد قائلاً: “ما شاء الله عليه، همته عالية ومتفائل ومبتسم وراضي، أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك ويسخر لك الطيبين من خلقه وييسر أمورك يا كريم”.

وغرد أحمد :”حالة إنسانية هزت المشرف التربوي عبد الله البصراوي من خلال زيارته الميدانية وقام بتصويرها من باب مساعدة الطفل وأهله، فسبحان من سخر لهذا الطفل كل هؤلاء الأشخاص ليتسابقوا على علاجه، كتب الله الأجر للجميع وما زال الخير في أمتي حتى تقوم الساعة”.

كما قال سرحان: ” طفل فقير وأبوه بدون عمل ويعيشون على الضمان الاجتماعي، مثل هذا هو من يجب أن يتسابق إليه فاعلي الخير ومن لديهم قدرة أو إمكانية على إدخاله لمستشفى متخصص لإنقاذ حالته، فقر والده منعه من علاجه ورغم معاناته فإنه عزيمته عالية لمواصلة دراسته”.

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :