الهاجري عن هجمات الحوثي: اعتداء همجي يستهدف العالم وتضامنه

المواطن - الرياض

أكد سفير الشباب العربي لدول مجلس التعاون الخليجي عضو مجلس إدارة مجلس الشباب العربي، محمد الهاجري، أن هجوم ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران والتي أطلقت صاروخين باليستيين من صنعاء وصعدة باتجاه الأحياء السكنية واستهدفت المدنيين في مدينتَي الرياض وجازان، وتسببت الشظايا في أثناء اعتراض الصاروخين من قِبل قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي، في إصابات طفيفة لمدنيين اثنين في مدينة الرياض، ما يؤكد أن هذا عمل إرهابي عدواني جبان.

وقال الهاجري في تصريح له اليوم: هذا الاعتداء الهمجي لا يستهدف المملكة ومواطنيها والمقيمين على أراضيها بل يستهدف وحدة العالم وتضامنه، خصوصًا في هذه الظروف الصعبة والعصيبة والتي يتوحد فيها العالم أجمع لمحاربة تفشي الوباء العالمي كورونا “كوفيد-19”.

وأضاف إن تعمُّد ميليشيات الحوثي استهدافها المتكرّر للمدنيين والمنشآت المدنية والحيوية في المملكة بالصواريخ الباليستية، يؤكّد أنها جماعة إرهابية ترتكب جرائم حرب وجرائم ضدّ الإنسانية وتنتهك بشكلٍ صارخ القانون الدولي والأعراف الإنسانية، وتقوض كل جهود التهدئة التي دعت إليها الأمم المتحدة لمواجهة تفشي فيروس كورونا، وهذا يُعد خرقًا واضحًا، الأمر الذي يستوجب تصنيف ميليشيات الحوثي جماعة إرهابية.

واختتم تصريحه مشددًا على أن هذه الجريمة النكراء هي وصمة عار تُضاف إلى مخازي الحوثيين ومَن يقف خلفهم؛ حيث سبق أن استهدفوا الحرم المكي الشريف في جريمة بشعة أدانها العالم أجمع، داعيًا الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان من كل سوء، وأن يديم على المملكة أمنها وأمانها، وأن يحفظها لأمتها العربية والإسلامية.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2685841