جماهير الاتحاد تفتح النار وتُطالب برحيل 3 لاعبين
بعد التعادل ضد الحزم

جماهير الاتحاد تفتح النار وتُطالب برحيل 3 لاعبين

الساعة 9:17 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
جماهير الاتحاد تفتح النار وتُطالب برحيل 3 لاعبين بوني
المواطن - محمد سمعه

فتحت جماهير نادي الاتحاد النار على 3 لاعبين في صفوف الفريق الكروي الأول، حيث طالبت برحيلهم عن النادي خلال الفترة المقبلة، وذلك بعد التعادل مع الحزم اليوم الخميس بالجولة الـ21 من بطولة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وكانت الجماهير الاتحادية انقلبت على اللاعبين: الإيفواري ويلفريد بوني، والتونسي أنيس البدري، ومنصور الحربي حيث طالبت برحيلهم لعدم استفادة الفريق منهم مؤخرًا.

واتفق الكثير من الاتحاديين على أن مجلس إدارة الاتحاد أخطأ عندما تعاقد مع بوني والبدري بأموال طائلة رغم أنهما لم يقدما شيئًا حتى الآن للفريق الاتحادي.

وكان أنيس البدري انضم لصفوف نادي الاتحاد قادمًا من نادي الترجي الرياضي التونسي في يناير الماضي.

وسقط الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد في فخ التعادل الإيجابي ضد الحزم بهدف لكل فريق ضمن مباريات الجولة الحادية والعشرين من بطولة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وبدأ الشوط الأول من مباراة الاتحاد والحزم، بضغط هجومي من قبل فريق الاتحاد الذي حاول بقوة إحراز الهدف الأول ولكن دون جدوى، في ظل عدم وجود تركيز باللمسة النهائية.

كذلك حاول نادي الحزم على فترات تهديد مرمى نادي الاتحاد ولكن دون فائدة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني نجح الاتحاد في إحراز الهدف الأول عبر اللاعب الإيفواري ويلفريد بوني بالدقيقة الـ64 من ركلة جزاء.

وحاول الاتحاد إضافة الهدف الثاني لقتل المباراة لصالحه، ولكن دون فائدة في ظل تماسك دفاعي قوي من لاعبي نادي الحزم.

ونجح الحزم في إحراز هدف التعادل عبر اللاعب فاجنر أليماو بالدقيقة الثانية والتسعين.

وشهدت مباراة الاتحاد والحزم، إهدار الحزم لركلة جزاء كانت كفيلة بإحرازه الهدف الثاني وضمان النقاط الثلاث.

وأصبح رصيد الاتحاد بعد التعادل 23 نقطة بالمركز الثاني عشر، بينما أصبح رصيد نادي الحزم 23 نقطة بالمركز الثالث عشر.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :