عشرينية قتلها عمها فقاد تيار المياه جثتها إلى فيلا نجلاء فتحي

عشرينية قتلها عمها فقاد تيار المياه جثتها إلى فيلا نجلاء فتحي

الساعة 8:40 صباحًا
- ‎فيحصاد اليوم, مشاهير
0
طباعة
المواطن - متابعة

كشفت مباحث الفيوم تفاصيل العثور على جثة فتاة مقتولة خنقًا بجوار سور فيلا الفنانة المصرية نجلاء فتحي، حيث تبين أن القاتل هو عمها الذي استدرجها لمنزله ووثقها بالحبال ثم قتلها شنقًا لشكه في سلوكها.

وبحسب تقارير مصرية، وضع العم القاتل الجثة في جوال وألقاها في أحد المصارف المائية ولكن التيار قام بسحب الجثة لتطفو بالقرب من فيلا الفنانة نجلاء فتحي في الفيوم.

وأصدرت نيابة بندر الفيوم قرارًا بحبس عم القتيلة 4 أيام على ذمة التحقيقات بعد قيامه بتمثيل جريمته فجر أمس الأربعاء بقرية منشأة عبدالله، وحسب تحريات المباحث العامة تبين أن الفتاة في عمر 25 عامًا بينما يبلغ عمر عمها القاتل 33 عامًا فقط، وبرر جريمته بسوء سلوك ابنة شقيقه.

وقال القاتل إنه أحضر حبلًا واستدرج المغدورة إلى منزله، ووثقها ولف الحبل حول رقبتها حتى فارقت الحياة، ثم انتظر حتى حل المساء، ووضعها داخل جوال، وأحضر تروسيكل واصطحب الجثمان للممشى السياحي وألقى بجثتها بترعة بحر سنور داخل حدود مدينة الفيوم وأرشد عن أدوات الجريمة.

وتبين من تحريات المباحث أن الجثة لفتاة في العقد الثالث من عمرها، وأن الجوال تم إلقاؤه في بحر سنورس بالفيوم، وبداخله الفتاة وهي بكامل ملابسها ومخنوقة، وتم وضع عدة أحجار داخل الجوال حتى تغرق الجثة، ولكن تيار الماء دفع الجوال ليطفو بجوار فيلا الفنانة نجلاء فتحي وتم تحرير محضر بالحادث، وأخطرت النيابة العامة التي أصدرت قرارها المتقدم.

ولكن لم تذكر التقارير هل كانت الفنانة نجلاء فتحي داخل الفيلا أثناء العثور على الجثة أم أنها مقيمة داخل منزلها في القاهرة وبعيدة عن هذه الأحداث.

جدير بالذكر أن نجلاء فتحي بعيدة عن الأنظار منذ سنوات بسبب معاناتها مع المرض، ولكنها ظهرت مرة برفقة الفنانة يسرا في كواليس تصوير مسلسل “لدينا أقوال أخرى” ثم بعدها عاودت الظهور برفقة حفيدتها في دار الأوبرا المصرية.

تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اترك تعليق

avatar




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :