ملك إسبانيا فيليبي السادس يتخلى عن ميراثه بسبب فضيحة
شبهة فساد طالت والده خوان كارلوس

ملك إسبانيا فيليبي السادس يتخلى عن ميراثه بسبب فضيحة

الساعة 6:28 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
ملك إسبانيا فيليبي السادس يتخلى عن ميراثه بسبب فضيحة
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

تخلّى ملك إسبانيا، فيليبي السادس، عن أي ميراث شخصي يمكن أن يحصل عليه في المستقبل من والده، خوان كارلوس.

وقال البيت الملكي الإسباني في بيان إنه بالإضافة إلى التخلي عن ميراثه، سيجرد الملك فيليبي السادس، 52 عامًا، والده خوان كارلوس، 82 عامًا، من راتبه السنوي.

ويأتي القرار وسط تحقيق مستمر من قبل المدّعين السويسريين في شبهة فساد طالت خوان كارلوس، حيث زعمت النتائج أنه قد تلقى في حسابه 88 مليون يورو في عام 2008 عندما كان على العرش، والذي يعتقد المدّعون أنه يمكن أن يكون مدفوعات رشاوٍ، وفقًا لصحيفة تريبيون دي جنيف السويسرية.

ونفى ملك إسبانيا أي علم بهذه المزاعم في بيان نُشر أمس.

وأكد بيان القصر، على أن الملك الحاكم فيليبي السادس، تخلى عن أي أصول أو أسهم أو استثمارات قد تكون غير قانونية أو تهدد نزاهة العائلة المالكة الإسبانية.

وتقول تقارير وسائل الإعلام الإسبانية إن خوان تلقى حتى الآن بدلًا سنويًا تجاوز 194 ألف يورو.

وتصاعد الأمر في إسبانيا حتى وصل بأن دعا الاقتصادي كارلوس سانشيز ماتو من حزب اليسار المتحد، الملك فيليبي السادس إلى التخلي عن كل شيء يرثه من والده بما في ذلك دوره كرئيس للدولة.

وكان قد جاء خوان كارلوس إلى العرش بعد وفاة فرانسيسكو فرانكو في عام 1975 ويحظى باحترام واسع لأنه فضل الانتقال إلى الديمقراطية، لكنه فقد حصانته من الملاحقة القضائية بعد أن سلم السلطة لابنه في يونيو 2014 بعد حكم دام 39 عامًا، واستقال من الحياة العامة العام الماضي بعد سلسلة من الفضائح حول حياته الخاصة.

وخوان كارلوس ليس الملك الإسباني الوحيد الذي وقع في فضيحة، ففي عام 2018، حُكم على صهر الملك فيليبي إناكي، زوج الأميرة كريستينا، لأكثر من خمس سنوات بتهمة سرقة ملايين من اليورو من مؤسسة يديرها في جزيرة مايوركا.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :