إعلامي بارز يشن هجومًا ناريًا على ترامب: يجب أن تخرس تمامًا
بعد تصريح حقن المرضى بالمطهرات

إعلامي بارز يشن هجومًا ناريًا على ترامب: يجب أن تخرس تمامًا

الساعة 4:48 مساءً
- ‎فيالعالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
إعلامي بارز يشن هجومًا ناريًا على ترامب: يجب أن تخرس تمامًا
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

وجه بيرس مورجان انتقادًا حادًا لـ دونالد ترامب وشنّ عليه هجومًا ناريًا قائلًا: نظريات الرئيس ترامب الخبيثة عن علاج مرضى كورونا ليست مجرد تصريحات عبثية وغبية، بل إنها تقتل أرواح الناس.

وتابع: بجدية، يجب أن تخرس تمامًا وتغلق فمك.

ومورجان هو مذيع صحفي يقدم برامج حوارية على التلفاز، وهو حاليًا صاحب برنامج حواري على شبكة سي إن إن، وشغل رئيس تحرير عدة صحف في المملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وأضاف في مقالة على صحيفة ديلي ميل البريطانية: طوال أزمة فيروس كورونا، كرس زعيم العالم الحر، جلسة الإحاطة اليومية لفريق العمل في البيت الأبيض لمهاجمة وسائل الإعلام، ومهاجمة المعارضين السياسيين، وإخبار العالم عن مدى روعة شخصه، وأنه يعيد كتابة التاريخ، ويحاول الدفاع عن جميع الأخطاء التي ارتكبها منذ اندلاع الفيروس لأول مرة، ما تسبب في أن تصبح الولايات المتحدة أسوأ دول العالم في معدل الإصابات وشارفت على الوصول إلى مليون حالة.

واستطرد في مقالة نارية: الشيء الأكثر تهورًا وخطورة هو استخدام ترامب لأقوى منصة على الأرض لبث نظرياته المجنونة حول كيفية التغلب على الفيروس، والليلة الماضية وصل إلى منحنى لا يصدقه عقل طفل، مستوى مخجل من الجهل، من خلال اقتراح أن الأشخاص الذين يعانون من فيروس كورونا يجب حقنهم بالمطهرات.

وأردف: من الصعب أن نتخيل شيئًا أكثر غباءً ليقوله الرئيس الأمريكي لنا، ولكن هذا بالضبط ما فعله.

وكان ترامب اقترح دراسة تأثير المطهرات كعلاج محتمل للعدوى بفيروس كورونا، وهو ما وصفه أطباء أمريكيون بأنه اقتراح خطير للغاية محذرين من أن الفكرة قد تتسبب في وفاة الكثيرين نتيجة التسمم.

وجاء ذلك بعد أن تحدث مسؤول في وزارة الأمن الداخلي الأمريكية عن الظروف التي يتدهور فيها الفيروس بشكل أسرع مثل تعرضه لأشعة الشمس المباشرة أو المطهرات والمبيضات على الأسطح.

وقال ترامب: أرى أن المطهرات تقتل الفيروس في دقيقة، دقيقة واحدة، فهل هناك طريقة يمكننا من خلالها فعل شيء من هذا القبيل، عن طريق حقن المرضى بالمطهرات؟

المصيبة الأكبر.. مبيعات المطهرات ارتفعت: 

وقال بيرس مورجان: ذكرت بي بي سي اليوم أن مبيعات مواد التبييض قد ارتفعت بالفعل في ساعات في الولايات المتحدة بسبب هذا التصريح، فهل صدق الناس؟

الاقتراح الثاني: تشعيع أجسام المرضى بالأشعة فوق البنفسجية:

اقترح ترامب أيضًا تشعيع أجسام مرضى كورونا باستخدام الأشعة فوق البنفسجية، قائلًا: افترضنا أننا ضربنا الجسم بقوة هائلة، سواء كانت الأشعة فوق البنفسجية أو مجرد ضوء قوي للغاية، إما من خلال الجلد أو بطريقة أخرى، هذا من شأنه أن يقضي على الفيروس أيضًا، أليس كذلك؟

رد فعل المجتمع الطبي:

جاء رد الأطباء في جميع أنحاء أمريكا غاضبًا، حيث وصفوا هذه التصريحات السخيفة والغبية وغير المسؤولة والخطيرة.

رد فعل الشركات المنتجة للمطهرات:

وقالت شركة تصنيع المطهرات ريكيت بنكيزر، وديتول، وليزول: يجب أن نوضح أنه لا ينبغي تحت أي ظرف من الظروف أن يتم إدخال منتجاتنا المطهرة إلى جسم الإنسان عن طريق الحقن أو الابتلاع أو أي طريق آخر.

ليست المرة الأولى:

للأسف، ليست هذه هي المرة الأولى التي طرح فيها ترامب نظريات علاج للفيروس، فقبل عدة أسابيع، أشاد بعقار الملاريا هيدروكسي كلوروكوين في معالجة كورونا، لكن وجدت دراسة أجريت على المرضى في مستشفى قدامى المحاربين العسكريين الأمريكيين أن عدد الوفيات بين أولئك الذين عولجوا بهيدروكسي كلوروكين أكثر من أولئك الذين عولجوا بدونه.

واختتم بيرس مقالته قائلًا: كما قلت في بداية هذه المقالة يحتاج الرئيس إلى أن يخرس تمامًا ويغلق فمه.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :