تعرف على الفرق بين فئران وقرود التجارب
٢٤٠٠ فصيلة "مكاك" تدخل تجارب كورونا

تعرف على الفرق بين فئران وقرود التجارب

الساعة 12:59 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
تعرف على الفرق بين فئران وقرود التجارب
المواطن- محمد داوود- جدة

دخل 2400 من قرود فصيلة “المكاك” في المختبرات لتجريب لقاح مضاد للفيروس الذي يصيب الآلاف حول العالم يومياً، حيث نقلت المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة (NIH) فيروس كورونا لـ 2400 قرد من فصيلة “المكاك” في المختبرات لتجريب لقاح مضاد للفيروس الذي يصيب الآلاف حول العالم يومياً.

ويقول الباحث العلمي محمد فلمبان لـ”المواطن“، إن هناك فرقاً بين قرود وفئران التجارب، فالقرود التي تدخل المعامل هي من نوع المكاك وغالباً ما يستخدم في التجارب العلمية لتشابه الكثير من الطفرات الجينية بالبشر، وهو يسكن في شرق أسيا، وبالتحديد الهند وبنجلاديش وباكستان ونيبال وبورما وتايلاند وأفغانستان وفيتنام وجنوب الصين، ويستخدم في التجارب لأن جينوم قرد المكاك يدعم البحوث الطبية في مجالات عديدة مثل علم الأعصاب، والبيولوجيا السلوكية، والفيزيولوجيا التناسلية، وعلم الغدد الصماء، وأمراض أوعية القلب والشرايين، والعوز المناعي.

وأوضح أن فئران التجارب تتمتع بمواصفات بيولوجية قريبة من البشر، وتتميز بسرعة التكاثر إذ تتيح للعلماء فرصة مراقبة تأثير الأنظمة العلاجية على عدة أجيال منها في خلال فترة زمنية قصيرة نسبياً، وهي ميزة تفتقر إليها الثدييات الأخرى، إذ إن العمر الافتراضي لبعضها يتجاوز الخمسة عشر عاماً، في حين أن القوارض بشكل عام تتراوح أعمارها ما بين عامين وثلاثة أعوام.

حقن اللقاح في القرود

ووجدت المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة أن لقاحاً تم اختباره أظهر بعض النتائج الإيجابية على قرود المكاك المصابة بالمرض لكن لم يثبت فعاليته بشكل كامل حتى الآن، فيما يأمل العلماء أن يتمكنوا من تجربة ذلك اللقاح باستخدام سلالة “COVID-19” إحدى سلالات كورونا وحقنها بالقردة واختبار فعالية اللقاح من جديدة.

جديد الأخبار






تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :