شم النسيم في مصر بلا حدائق أو متنزهات

المواطن - متابعة
شم النسيم مصر

شم النسيم في مصر هذا العام ليس كالأعوام السابقة، وغالبًا لن يكون مثل الأعوام التالية، بعد أن قررت الحكومة المصرية إغلاق كافة الحدائق والمتنزهات أمام ملايين المصريين الذين اعتادوا الخروج في مثل هذا اليوم من العام بكثافة إلى المناطق المفتوحة، كما قررت الحكومة تعطيل وسائل النقل العام في محاولة لإجبار الناس على البقاء في المنزل.

إجراءات استباقية

وقبل شم النسيم بأيام ظهرت مطالبات بفرض حظر التجول الكامل في مصر خلال هذا اليوم الذي تتعطل فيه كافة المصالح الحكومية والخاصة باعتباره إجازة رسمية ترتبط بأعياد الربيع وعيد القيامة لدى الأقباط بالرغم من أنه عادة فرعونية قديمة بحسب العديد من الخبراء والمختصين.

واستجابت الحكومة للمطالبات الجماهيرية، وقررت اتخاذ عدة إجراءات في شم النسيم بهدف تقليل التواجد في الشوارع لمنع انتشار عدوى كورونا، بالرغم من فرض حظر التجول من الثامنة مساءً حتى السادسة صباحًا.

وبدت الشوارع خالية من كافة مظاهر شم النسيم، واقتصر التواجد في الشوارع على عمال النظافة والفئات المسموح لها بالتنقل.

واعتاد المصريون كل عام الخروج إلى المتنزهات بشكل كبير في يوم شم النسيم، وتناول السمك المملح، وتلوين البيض، والبقاء في الشوارع لفترات طويلة.

دار الإفتاء تحذر من شم النسيم

وكانت دار الإفتاء المصرية حذرت من الخروج إلى الحدائق والمتنزهات يوم شم النسيم ضمن إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا الجديد في مصر.

وقالت الإفتاء المصرية عبر صفحتها الرسمية: “نطالب جميع المصريين بعدم النزول للحدائق والمتنزهات يوم شم النسيم.. ‫التزم بالتعليمات الصحية، فالتجمع فيه خطر على حياتك وحياة أسرتك”.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2734342