فيديو وقصة صادمة لمصاب بـ كورونا .. يزحف على يديه ويصرخ: لن أنجو لن أحيا!
يعاني من وجوده في الأماكن المغلقة وتسبب الحجر الصحي في كارثة له

فيديو وقصة صادمة لمصاب بـ كورونا .. يزحف على يديه ويصرخ: لن أنجو لن أحيا!

الساعة 9:34 مساءً
- ‎فيأخبار كورونا, العالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
فيديو وقصة صادمة لمصاب بـ كورونا .. يزحف على يديه ويصرخ: لن أنجو لن أحيا!
المواطن - متابعة

أظهر مقطع فيديو مؤلم، مصابًا أستراليًّا بفيروس كورونا الجديد وهو يزحف على يديه وقدميه، ويكاد يبكي ويتحسس حوله وكأنه فقد البصر!

وأفادت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية بأنه تم التقاط الفيديو في غرفة بفندق كراون برومينيد بمدينة بيرث في ولاية أستراليا الغربية؛ حيث تم عزل جندي البحرية الأسترالية السابق “ديفيد”، وزوجته كارولين، عندما اكتشفت إصابتهما بفيروس كورونا أثناء عودتهما من رحلة بحرية، موضحةً أن ديفيد البالغ 62 عامًا لم يكن مريضًا عاديًّا بـ كورونا، فقد تغلب على آلام المرض لكن لم يستطع التغلب على النوبات النفسية التي يعاني منها، حيث إنه يعاني من مرض نفسي يطلق عليه اضطرابات ما بعد الصدمة (PTSD).

وبحسب موقع مايو كلينك، اضطرابات ما بعد الصدمة (PTSD)، حالة عقلية يثيرها حدث مخيف يتعرض له الإنسان أو يشهده، ويظل هذا الحدث يؤثر على الشخص حتى بعد سنوات، خاصة إذا واجه ظروفًا مشابهة للحظة الحدث، وقد تتضمن الأعراض استرجاع الأحداث، والكوابيس والقلق الشديد، بالإضافة للأفكار التي لا يمكن السيطرة عليها بخصوص الحدث.

ونقلت قناة “سفن نيوز” الأسترالية، عن كارولين، زوجة ديفيد إن زوجها تعرّض لحادث منذ 40 عامًا، حين كان جنديًّا في البحرية، حين سقط في خزان وقود، وكاد يفقد حياته غرقًا لكن تم إنقاذه في اللحظة الأخيرة، ومنذ ذلك الحين يعاني ديفيد من وجوده في الأماكن المغلقة.

وتابعت الزوجة: أن عزل زوجها في غرفة الفندق لمدة 14 يومًا دون السماح له بالخروج منها، تسبّب باستعادته لأحداث سقوطه في خزان الوقود، وقد طلب “ديفيد” من مسؤولي العزل السماح له بالخروج لمدة دقائق كل يوم، لكن طلبه قوبل بالرفض، ومن وقت لآخر يعاني “ديفيد” هذه النوبات النفسية التي ظهرت في الفيديو، وتستمر كل نوبة للحظات مملوءة بالهلاوس والمخاوف، فيظل يزحف على يديه متحسسًا ما حوله كأنه في ظلام خزان الوقود يصارع ويبحث عن جدار أو شيء يساعده على الخروج من بحر الوقود الساقط فيه، وهو يردد “أنا لا أريد الانتحار. لكن لن أستطيع النجاة، لا لن أنجو، لن أحيا”، وتستمر النوبة النفسية لدقائق وهو ينهنه ويبكي حتى يفيق ويعود إلى الواقع في غرفة الفندق.

وتأمل كارولين من نشر الفيديو في أن يتم السماح لزوجها بالخروج من غرفته لمدة ثلاثين دقيقة كل يوم.

كما حذرت عالمة النفس نورا لارسن من أن وضع ديفيد في العزل الصحي ربما ينتهي بشكل مأساوي.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :