الدفاع المدني يحذر من خطورة الألعاب النارية.. تهدد الأرواح وتضر بالممتلكات

المواطن- جازان

مع إقتراب حلول عيد الفطر المبارك، تعود للواجهة مجددًا أحداث إصابات الألعاب النارية التي سببتها خلال الأعوام الماضية، وفِي بعض الأحيان الوفاة عند التعرض لإصابات مباشرة في بعض الأنواع عالية الخطورة، إضافة الى ما تسببه من أضرار في الممتلكات خلفتها هذه الألعاب الخطيرة وعدم مراقبة أولياء الأمور لأبنائهم وشرائهم لهذه الألعاب دون رقيب.

من جهتها، حذرت مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان المواطنين والمقيمين من مخاطر الألعاب النارية التي قد تؤدي إلى حوادث خطيرة ينتج عنها أضرار جسدية كبيرة وإصابات بالغة في الجسم، وفقد أحد الأعضاء ببعض الأحيان أو تسببها باندلاع الحرائق وخاصة خلال قضاء الأسر فترة الحجر المنزلي.

وأوضح المتحدث الإعلامي بمديرية الدفاع بمنطقة جازان، العقيد محمد بن يحيى الغامدي، أن الألعاب النارية تشكل خطرًا كبيرًا خصوصًا بعد تواجد نوعيات من الألعاب النارية ذات خطورة عالية قد تسبب أضرارًا كبيرة، ومحذرًا من الإنجراف خلف رغبات الأطفال باقتناء الألعاب النارية، ولاسيما خلال الحجر المنزلي فترة أيام عيد الفطر المبارك، حيث يكثر بيع وشراء هذه الألعاب الخطرة في الأعياد رغم أنها تشكل خطرًا حقيقيًّا يهدد سلامة أرواح مستخدميها خاصة من فئة الأطفال، وشدد على أهمية دور الآباء والأمهات في مراقبة أطفالهم واستشعار مسؤوليتهم وعدم شرائها لهم وتوعيتهم بمخاطرها والحرص على سلامة أبنائهم.

واختتم الغامدي حديثه بأن المديرية العامة للدفاع المدني قد أطلقت حملة توعوية تحت شعار (سلامتك بمنزلك غايتنا) والتي هدفت لتوعية الأسر بالمنازل فترة الحجر المنزلي، ولاقت تفاعلًا كبيرًا من جميع شرائح واطياف المجتمع على جميع حسابات الدفاع المدني في مواقع التواصل الاجتماعي التي بدأت منذ فترة في نشر عدد من الفيديوهات والرسائل التوعوية التي تتناول هذه المخاطر والتحذير من مخاطرها، متمنيًا للجميع قضاء عيد سعيد مفعم بالسلامة وخاليًا من المخاطر.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2808241