بعد شفائه من كورونا .. الطبيب شاولي لـ”المواطن”: أنا بخير

المواطن- محمد داوود- جدة

“الحمد لله الذي منحني حياة جديدة”.. بهذه العبارة استهل الطبيب هيثم محمود شاولي حديثه إلى “المواطن” بعد إصابته بعدوى فيروس كورونا الجديد أثناء الكشف على المرضى بأحد المراكز الحكومية الصحية بجدة.

وقال شاولي : تم بحمد الله شفائي وخروجي من الحجر الصحي الذي أقرته وزارة الصحة في أحد الفنادق بجدة لمتابعة حالتي الصحية لمدة 14 يومًا.

وأضاف الشاولي: كنت من ضمن الأطباء العاملين في مجال كورونا، ورغم كل الاحتياطات الوقائية لا أعرف كيف تعرضت للإصابة إذ جاءت التحاليل إيجابية، ولكن كتب الله لي الشفاء وأنا بخير، ولا أنسى دعوات الأهل والأقارب والأصدقاء الذين دعموني معنويًّا.

وطمأن الشاولي بأنه مشارك أسرته فرحة العيد في منزله وهو بكامل صحته وعافيته، داعيًا الله أن يكتب الشفاء العاجل للمصابين بكورونا ويرحم من توفوا بسببه.

يشار إلى أن الشاولي ومنذ بدء انتشار كورونا في العالم سجل عدة مقاطع فيديو توعوية عن الفيروس وبثها على اليوتيوب، ولاقت اهتمامًا كبيرًا من أفراد المجتمع السعودي.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2806069