كاردي بي: أمريكا ليست أرض الأحرار
تعليقًا على قضية جورج فلويد 

كاردي بي: أمريكا ليست أرض الأحرار

الساعة 10:48 صباحًا
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
كاردي بي: أمريكا ليست أرض الأحرار
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

تحدث الكثيرون عن وفاة المواطن الأمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد الذي قُتل على يد ضابط شرطة في مدينة مينيابوليس يوم الاثنين، ومن ضمنهم نجمة موسيقى الراب كاردي بي التي أطلقت تصريحًا قويًا بأن معاملة الشرطة للمواطنين من أصول إفريقية تُظهر أن أمريكا ليست أرض الأحرار.

وتفاعلت كاردي بي مع قضية فلويد بشكل شديد، حيث شاركت صورته عبر حسابها على إنستقرام معلقة بقولها: كفى! ما الذي يستغرقه الأمر لتتوقفوا عن أفعالكم؟ حرب أهلية؟ رئيس جديد؟ أعمال شغب عنيفة؟ البلد متعب والجميع مجهد.

وتابعت: أنتم لا تخيفون الناس بأفعالكم الشنيعة لكنكم تظهرون كم أنتم جبناء وكيف أن أمريكا ليست حقًا أرض الأحرار!.

كاردي بي

وكان قد أثار موت فلويد الغضب والاحتجاجات في جميع أنحاء الولايات المتحدة بعد أن أظهر مقطع فيديو مثير للقلق كيفية احتجازه من قِبل شرطي ومناشدته لالتقاط أنفاسه بعد أن ضغط الشرطي على رقبته بركبتيه متجاهلًا صراخه واستغاثته وهو ما أدى إلى وفاته في وقت لاحق في المستشفى.

وتم تداول ثلاثة هاشتاقات عالميًا وهي BlackLivesMatters ،icantbreathe GeorgeFloyd؛ ليعلم العالم قضية فلويد، كما تجمع آلاف المتظاهرين للمطالبة بحقه حاملين لافتات كتبوا عليها: لا أستطيع التنفس، وهي آخر كلماته قبل وفاته، حيث كان يتوسل للشرطي للتوقف عن إيذائه قبل الدخول في حالة فقدان للوعي ثم الوفاة، لكنهم قوبلوا بالرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

 وكان مكتب التحقيقات الفدرالي وسلطات إنفاذ القانون في الولاية بدأت تحقيقًا في وفاة الرجل، واعتقال أربعة من أعضاء قسم شرطة مينيابوليس الذين تورطوا في الحادث.

وكشف محامي عائلة جورج فلويد أن الشرطي ديريك تشوفين ركع على رقبة فلويد لمدة ثماني دقائق أثناء الاعتقال بتهمة التزوير.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :