مجموعة العشرين تشيد بماراثون التعهد العالمي للاستجابة لجائحة كورونا
جمع تبرعات بقيمة 8 مليارات دولار

مجموعة العشرين تشيد بماراثون التعهد العالمي للاستجابة لجائحة كورونا

مجموعة العشرين
المواطن - الرياض

اقترب العالم من سد الفجوة التمويلية الفورية في الاستجابة العالمية التي تهدف إلى تطوير وإيجاد وتصنيع لقاح وعلاج وأدوات تشخيصية لفيروس كورونا وذلك بعد نجاح مارثون التعهد العالمي الذي عقد اليوم.

وقد جمع المارثون تبرعات بقيمة 8 مليارات دولار أمريكي محققًا بذلك الهدف التمويلي الذي وضعه المجلس العالمي لرصد التأهب.

وقد لاقت هذه الجائحة العالمية الاستجابة الدولية المستحقة من الدول الأعضاء في مجموعة العشرين والمنظمات العالمية والمؤسسات الخيرية بتكاتفهم في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

كما شاركت المملكة العربية السعودية مع المفوضية الأوروبية في قيادة هذه الفعالية كونها الدولة المستضيفة لمجموعة العشرين ومن أكبر المساهمين في حملة الاستجابة الدولية. فقد شاركت المملكة العربية السعودية الاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وإسبانيا والنرويج المملكة المتحدة وكندا واليابان وإيطاليا في حشد الجهود لسد الفجوة التمويلية.

وصرح وزير الصحة توفيق الربيعة في مطلع خطابه: “لقد تكبدنا خسائر جسيمة جرّاء هذه الجائحة العالمية ولكنها أظهرت إنسانيتنا واليوم دليل بأنه بوحدتنا والتزامنا سنتخطى هذه الأزمة معًا”.

وأضاف الربيعة: أنّ “تخطي هذه الأزمة يتطلب استجابة دولية طارئة واستثنائية، فمسؤوليتنا الأساسية هي ضمان حماية شعوبنا من المرض وبذل الجهود اللازمة للقضاء على هذه الجائحة”.

وسيستمر ماراثون التعهد العالمي حتى 23 مايو، وخلال هذه الفترة يمكن للمنظمات الدولية والمؤسسات الخيرية والمعاهد والمؤسسات المالية من تقديم التعهدات من أجل معالجة الحاجة الضرورية والطارئة لتوفير لقاح وعلاج وأدوات تشخيصية لفيروس كورونا لمن هم بحاجتها.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :