ياسر القحطاني: هذا ما سأفعله بعد نهاية الحجر الصحي
فيروس كورونا تسبب في إلغاء وتأجيل العديد من الأحداث الرياضية

ياسر القحطاني: هذا ما سأفعله بعد نهاية الحجر الصحي

الساعة 9:09 مساءً
- ‎فيأخبار كورونا, الرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
ياسر القحطاني: هذا ما سأفعله بعد نهاية الحجر الصحي ياسر القحطاني نجم الهلال السابق
المواطن - محمد سمعه

كشف ياسر القحطاني، نجم الهلال والكرة السعودية السابق، عن ما يود فعله بعد نهاية الحجر الصحي الموجود حاليًّا بسبب انتشار فيروس كورونا.

وخلال تصريحات إعلامية أكد ياسر القحطاني على أنه سيستغل فرصة إنهاء الحجر الصحي مستقبلًا من أجل الخروج كثيرًا وتعويض ما فاته مؤخرًا.

وأكد ياسر القحطاني على طموحه بالسفر إلى مدينة دُبي الإماراتية في البداية، ثم سيقرر بعد ذلك بقية الدول التي يود الذهاب إليها بعد نهاية أزمة كورونا والحجر الصحي.

وفي سياق آخر، كان ياسر القحطاني علّق برأيه حول استئناف المباريات بدون حضور جماهيري حيث قال: إن وجود الجمهور هو “حلاوة” لكرة القدم موجهًا شكره لوزارة الصحة في السعودية على المجهود المبذول من أجل حماية الناس من انتشار الفيروس.

وأضاف ياسر القحطاني أنه مقدر تمامًا لقرار وزارة الرياضة الذي سمح باستئناف المباريات ولكن بدون حضور جماهيري حرصًا على مصلحة الجميع، معربًا عن تمنياته بعودة الجمهور في أقرب وقت.

وفي وقت سابق، اعترف ياسر القحطاني، نجم الهلال والمنتخب السعودي السابق، بأنه ندم على رفض عرض مانشستر سيتي الإنجليزي والبقاء في نادي الهلال، وذلك في عام 2007.

ندم على عرض مانشستر سيتي:

وتحدث ياسر القحطاني، خلال بث مباشر عبر تطبيق الإنستجرام قائلًا: “ندمت على رفض عرض مانشستر سيتي والبقاء في الهلال، الصحف البريطانية وقتها قالت: إنني رفضت العرض حبًّا في الهلال، وهذا حقيقي، ولكن ما قيل عن أن مانشستر سيتي تراجع عن العرض غير صحيح على الإطلاق”.

يذكر أنه في يوم 1 ديسمبر 2019، أُقيم حفل اعتزال كبير للنجم ياسر القحطاني في ملعب جامعة الملك سعود في الرياض، حيث حضره وقتها العديد من نجوم كرة القدم العالمية مثل الإيطالي أندريا بيرلو ومواطنه فرانشيسكو توتي والهولندي روبن فان بيرسي.

إنجاز عالمي وقاري:

وكان ياسر القحطاني لعب مع المنتخب السعودي في مونديال 2006 بألمانيا، ووصل إلى نهائي كأس أمم آسيا 2007 مع الأخضر ضد المنتخب العراقي.

وسجل ياسر القحطاني هدفًا مع المنتخب السعودي في مونديال 2006، وكان في شباك المنتخب التونسي في مباراة انتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :