الطبيب اليامي: لبس الكمام وتعقيم اليدين ليس رفاهية بل نجاة
أكد ازدياد عدد الحالات بسبب التراخي في الوقاية

الطبيب اليامي: لبس الكمام وتعقيم اليدين ليس رفاهية بل نجاة

الساعة 2:18 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
الطبيب اليامي: لبس الكمام وتعقيم اليدين ليس رفاهية بل نجاة
المواطن - الرياض

حذر الطبيب سامي اليامي من التهاون في تطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية، ومن أهمها لبس الكمام وتعقيم اليدين لتفادي عدوى كورونا.

وقال اليامي عبر تويتر: “مكلف برعاية مرضى كورونا ولديّ ما أخبركم به… هناك ازدياد ملحوظ في عدد المصابين !! بسبب عدم الوقاية .. والله العظيم إن جميع من مريت بهم هذا اليوم من مرضى كورونا هم تحت الخمسين سنة وليس لديهم أمراض مزمنة فانتبهوا.. لبس الكمام وتعقيم اليدين ليس رفاهية بل نجاة”.

وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، الدكتور محمد العبدالعالي حذر أمس من تزايد حالات عدوى كورونا مشيرًا إلى أن إجمالي الحالات النشطة التي تتلقى العلاج من فيروس كورونا بلغت 22.672 حالة، منها 1264 حالة حرجة، وهو رقم مقلق خاصة بعد التزايد الملحوظ في الأيام الماضية، خصوصًا عند كبار السن ممن يعانون من أمراض مزمنة وبالأخص في مدينتي جدة والرياض.

وأوضح متحدث الصحة أن الأرقام الكبيرة دليل على أن هناك سلوكيات غير منضبطة في المجتمع، ولا بد من الحذر ووقاية الفئات الأكثر خطورة في التعرض للفيروس.

وأفاد العبدالعالي أن الهدف الرئيسي من الالتزام بالإجراءات الوقائية ليس ألا يتعرض الإنسان للعقوبة والمخالفة، بل حماية نفسه والآخرين.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :