ترامب : بعض الولايات تسمح للعصابات بتدمير آثارنا وتراثنا بشكل عشوائي
كرر اتهامه لليسار بسعيه إلى تمزيق تاريخ وإرث أميركا

ترامب : بعض الولايات تسمح للعصابات بتدمير آثارنا وتراثنا بشكل عشوائي

الساعة 8:59 صباحًا
- ‎فيالعالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
ترامب : بعض الولايات تسمح للعصابات بتدمير آثارنا وتراثنا بشكل عشوائي
المواطن - متابعة

انتقد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الخميس، الأعمال التخريبية التي طالت عدداً من التماثيل والآثار في الولايات المتحدة مؤخراً على أيدي من وصفهم بالمخربين.

وقال ترامب في تغريدة له على حسابه بموقع تويتر صباح اليوم: “من المحزن للغاية أن نرى بعض الولايات تسمح لعصابات متنقلة، من الفوضويين واللصوص والمخربين، والعديد منهم ليست لديهم فكرة عما يفعلونه، بتكسير تماثيلنا وتخريب بعض آثارنا التي تجسد ماضينا وتاريخنا، بشكل عشوائي”.

أعمال فنية رائعة!

وأضاف بعض تلك الأعمال الفنية رائعة، وسواء أكانت جيدة أم سيئة إلا أنها جميعها تمثل تاريخنا وتراثنا. من المهم بالنسبة لنا أن نتعلم منها حتى في الأوقات المضطربة والصعبة. فالمعرفة تأتي أحيانًا من الأماكن الأكثر غرابة!”، بحسب تعبيره.

كما أشار ترامب إلى أن معظم المدن التي شهدت أعمال تخريب خلال موجة التظاهرات التي انطلقت منذ أواخر الشهر الماضي، احتجاجًا على قتل جورج فلويد على أيد أحد رجال الشرطة في مينيابوليس، يديرها ديمقراطيون.

كما كرر الرئيس اتهامه لليسار بسعيه إلى تمزيق تاريخ وإرث أميركا الثقافي والحضاري، فيما يمكن الاطلاع على تغريدة ترامب من هنا.

تخريب متعمد 

يذكر أن عمليات تخريب طالت على مدى الأيام الماضية تماثيل تاريخية في عدد من المدن في البلاد، كما عمد بعض المحتجين إلى إقامة مناطق خارج سيطرة الشرطة، كما في سياتل على سبيل المثال، وإحراق العلم الأميركي.

والاثنين الماضي وصلت حرب التماثيل تلك إلى تمثال الرئيس الأميركي السادس والعشرين، مع إعلان عمدة نيويورك بيل دي بلاسيو، أن المتحف الأميركي للتاريخ الطبيعي سيزيل تمثالًا بارزًا لثيودور روزفلت من مدخله بعد اعتراضات على تصميمه الذي يرمز إلى التوسع الاستعماري والتمييز العنصري، وهو ما أغضب ترمب واصفا القرار بالسخيف، ودعا إلى العدول عنه.

ترامب
ترامب

عار!

كما قال الرئيس الأميركي ترامب أمس الأربعاء، إنه من العار ألا يفعل الكونغرس شيئًا بشأن المجرمين الذين يحرقون العلم الأميركي.

وطالب الرئيس الأميركي، في تغريدة على حسابه في “تويتر”، الكونغرس بأن يتحرك فوراً لوقف جريمة إحراق العلم الأميركي، ويمكن الاطلاع على التغريدة من هنا.

وقبلها بقليل غرّد ترامب معلنًا أن السيناتور تيم سكوت وأعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين سيطرحون غداً مشروع قانون وصفه بـ”العظيم” للتصويت وهو “قانون العدالة”.

وقال إن القانون عظيم للأشخاص “ذوي اللون” والشرطة، مؤكداً أنه سيعيد بناء الثقة ويحافظ على المجتمعات آمنة. وأعرب ترمب عن أمله في إقرار المشروع وتحويله لقانون في أسرع وقت ممكن.

الرئيس الأميركي كان قد أعلن عن عزمه إصدار أمر تنفيذي لحماية المعالم التاريخية في البلاد، وذلك بعدما حطم محتجون تماثيل لشخصيات تاريخية في ولايات عدة، أبرزها كان تمثال المستكشِف كريستوفر كولومبوس، وتمثال الرئيس الأميركي الأسبق جورج واشنطن.

وكان ترامب قد توعد مخربي التماثيل بالسجن 10 سنوات في انتظارهم، ويمكن الاطلاع على تفاصيل الخبر عبر الرابط هنا.

مقتل جورج فلويد

وقتل جورج فلويد في 25 مايو الماضي بعد أن ضغط الشرطي الأبيض تشوفين بركبته على عنقه وهو مكبل، حتى بعد توقفه عن الحركة، وتوسله إليه لكي يتمكن من التنفس.

ويتهم تشوفين بالقتل من الدرجة الثانية والقتل الخطأ، وهو محتجز في سجن على ذمة كفالة قيمتها مليون دولار، فيما أثارت وفاة فلويد موجة من الاحتجاجات على الصعيد الوطني في الولايات المتحدة، وخارجها حول العالم، من أجل تحقيق العدالة العرقية وإصلاح الشرطة.

دعا شقيق الراحل الأمم المتحدة، إلى مساعدة الأميركيين السود من خلال إنشاء لجنة تحقيق مستقلة بشأن عنف الشرطة، ويمكن الاطلاع على تفاصيل بشأن الحادث عبر الرابط هنا.

 

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :