ترامب: موت فلويد لن يذهب سدى.. وأعمال العنف عار كبير
نشر آلاف الجنود المسلحين وعناصر من الشرطة في واشنطن لحماية العاصمة

ترامب: موت فلويد لن يذهب سدى.. وأعمال العنف عار كبير

الساعة 8:34 صباحًا
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
ترامب: موت فلويد لن يذهب سدى.. وأعمال العنف عار كبير
المواطن - متابعة

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في خطاب للشعب الأمريكي من البيت الأبيض أنه سيحارب من أجل الحفاظ على أميركا، وتعهد بأن تبقى “البلد الأعظم في العالم آمنا وسالما”.

وقال في كلمة وجهها للشعب الأميركي من حديقة البيت الأبيض إن “قضية موت جورج فلويد لن تذهب سدى”، ولكن لا يمكن القبول بالأوضاع الحالية.

وتابع قائلاً: “أديت القسم لصون قوانين أمتنا وذلك ما سأقوم به”، معتبراً ما شهدته واشنطن من عنف الأحد بمثابة “عار كبير”.

كما أعلن عن نشر “آلاف الجنود المدجّجين بالأسلحة” وعناصر من الشرطة في واشنطن لحماية العاصمة.

إلى ذلك، أكد الرئيس الأميركي أن ما يحدث “ليس مظاهرات سلمية، ولكنه إرهاب وفوضى”، موضحاً أن “محاربة الكراهية ستتم من خلال العدالة”. ووصف ترامب عنف الاحتجاجات بأنه “إرهاب محلي”.

وشدد على أنه سيتدخل لنشر القوات العسكرية إذا تقاعس حكام الولايات عن القيام بواجبهم. وطلب من حكّام الولايات اتخاذ الإجراءات اللازمة “للسيطرة على الشوارع”.

كما حذر الرئيس الأميركي منتهكي حظر التجوال من الاعتقال ومواجهة أحكام قضائية قاسية: “أقول للمشاغبين والإرهابيين بأنهم سيواجهون قوانين صارمة”. وذكر أن “أميركا تأسست على مبدأ القانون، قائلاً :”يجب أن لا نستسلم للكراهية أو الغضب”.

وعقب إلقاء كلمته، توجه ترامب سيراً على الأقدام إلى كنيسة مجاورة للبيت الأبيض شهدت اعتداءً من المحتجين في المنطقة.

بالتزامن نشبت اشتباكات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين في المناطق المحيطة بالبيت الأبيض، ليل الاثنين، بعد أن تدخلت قوات مكافحة الشغب لفرض طوق أمني، واستخدمت القنابل المسيلة للدموع ضد المحتجين.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :