مصنع جديد لإنتاج 48 ألف كمامة يوميًا في الصناعية الثالثة بالدمام
على مساحة أكثر من 10300م²

مصنع جديد لإنتاج 48 ألف كمامة يوميًا في الصناعية الثالثة بالدمام

الساعة 7:49 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار
0
طباعة
مصنع جديد لإنتاج 48 ألف كمامة يوميًا في الصناعية الثالثة بالدمام
المواطن - الرياض

شهدت المدينة الصناعية الثالثة بالدمام انطلاق العمليات التشغيلية لمصنع راوند الطبي على مساحة أكثر من 10300م²، لتصنيع المنتجات والمستلزمات الطبية المختلفة ومنها الكمامات ومسحات الكحول وأغطية الرأس والدعامات بالإضافة إلى الملابس الجراحية ومستلزمات ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال مدير عام الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن” المهندس خالد بن محمد السالم، أن مصنع “راوند” الذي يُعدُّ الأول من نوعه في المدينة الصناعية الثالثة بالدمام يُعزّز قدرة المصانع الطبية بمدننا الصناعية للمساهمة في تلبية متطلبات السوق المحلية من المستلزمات الطبية المختلفة في إطار مواجهة آثار جائحة فيروس كورونا المستجد “COVID -19 على الاقتصاد الوطني.

وأضاف أن المنتجات اليومية لمصنع “راوند” تشمل توفير 48 ألف كمامة حالياً، والبدء مستقبلاً في إنتاج مسحات الكحول، وغطاء الرأس الطبي، بالإضافة إلى دعامات جبائر ” دعامة للركبة والمرفق والكاحل”، كما ستشمل منتجات المصنع المستلزمات الطبية المختلفة ومنها الملابس الجراحية المتنوعة ومستلزمات ذوي الاحتياجات الخاصة، مشيراً إلى أن جائحة “كورونا” أدت إلى ارتفاع معدلات الطلب المحلي على المنتجات الطبية بكافة أنواعها.

وأفاد بأن القطاع الشرقي وفقاً لهيكلة “مدن” يشمل 6 مدن صناعية بها 19 مصنعاً طبياً بين منتج وتحت الإنشاء، فيما ارتفعت أعداد المصانع الطبية في جميع المدن الصناعية إلى قرابة 150 مصنعاً بين منتج وتحت الإنشاء، مبيناً أن المجالات الطبية تضم الصناعات الدوائية ومنها أدوية السرطان، والعلاجات النفسية والمضادات الحيوية، إضافة إلى صناعة المعقمات الطبية والفيتامينات، وكذلك صناعة المستلزمات الطبية مثل الأنابيب الطبية وملبوسات الوقاية الطبية فضلاً عن صناعة مستحضرات التجميل.

كما أكد المهندس السالم أن نسبة نمو النشاط الدوائي بالعقود الصناعية بلغت قُرابة 70% خلال عام 2019م بالمقارنة مع العام 2018م، منوهاً إلى سهولة الإجراءات والمُحفّزات التي نجحت في جذب العديد من الاستثمارات المحلية والعالمية إلى المدن الصناعية وخاصة في القطاع الطبي، وكذلك بمقومات البيئة الصناعية المُمكّنة لبدء العمليات الإنتاجية في أقصر وقت وبأقل تكلفة متاحة، وذلك في إطار استراتيجية “مدن” لتمكين الصناعة والمساهمة في زيادة المحتوى المحلي تماشياً مع أهداف رؤية السعودية 2030 بتحقيق الأمن الطبي، وطبقاً للمبادرات الموكل تنفيذها إلى “مدن” في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.

وتهتم “مدن” منذ انطلاقتها عام 2001م بتطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات، إذ تُشرف اليوم على 35 مدينة صناعية قائمة وتحت التطوير في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى إشرافها على المجمعات والمدن الصناعية الخاصة، وقد تجاوزت الأراضي الصناعية المطورة 198,8 مليون م²حتى الآن، وتضم المدن الصناعية القائمة أكثر من 3500 مصنع منتج.

1


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :