أعراض توحد الأطفال وعلاجه وطرق التعامل معه
متفاوتون ومختلفون في التعامل مثل ألوان الطيف

أعراض توحد الأطفال وعلاجه وطرق التعامل معه

الساعة 12:33 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم, صحة وطب‎
0
طباعة
أعراض توحد الأطفال وعلاجه وطرق التعامل معه
المواطن - خولة اللحيدان - الرياض

يعتبر اضطراب طيف التوحد حالة ترتبط بنمو الدماغ، وتؤثر على كيفية تمييز الشخص للآخرين والتعامل معهم على المستوى الاجتماعي؛ مما قد يسبب حدوث مشكلات في التفاعل والتواصل الاجتماعي مع غيرهم من الأشخاص.

وقالت معلمة أطفال التوحد سهام الموسى في تصريحات إلى “المواطن“: إنه يوجد علامات تدل على أن الطفل مصاب باضطراب التوحد، والذي يعتبر اضطرابًا نمائيًّا، وليس مرضًا لأنه اضطراب في النمو العصبي للفرد ويؤثر بشكل شديد على تطور وظائف العقل في ثلاثة مجالات أساسية، ومنها التواصل واللغة والقدرة على التخيل والمهارات الاجتماعية ويظهر ذلك عادةً في الثلاث السنوات الأولى من عمر الطفل.

أعراض التوحد:

وأوضحت أن أعراض التوحد متعددة وتختلف من طفل إلى آخر، وأغلب الأطفال تجتمع بهم خصائص منها عدم التواصل الاجتماعي وعدم التواصل اللفظي (الكلام) وغير اللفظي (الإشارة)، وعدم التواصل البصري مع اختلاف الدرجة.

خصائص التوحد:

وأضافت الموسى أن الخصائص قد تختلف من طفل إلى آخر وتتمثل في عدم الإحساس بالألم، وعدم الخوف من المخاطر، وعدم تقبل تغيير الروتين اليومي، واللعب بشكل نمطي، وعدم القدرة على التعبير عن المشاعر، وحركات نمطية مثل الرفرفة أو هز الجسم.

ملاحظة الأسرة:

وأشارت إلى أن الأسرة قد تلاحظ الطفل لاختلاف التطور النمائي عن بقية الأطفال يلاحظون فيه فرق إما تأخر في النطق أو عدم انتباه وتركيز للمحيطين به، مشددةً على أنه لابد من فحص الطفل سمعيًّا للتأكد من سلامته من ناحية السمع، مع فحص نظر الطفل للتأكد من سلامة نظره وبعد ذلك تحويله لفريق متعدد التخصصات لإجراء الاختبارات والمقاييس من أجل تحديد أن الطفل يعاني من اضطراب التوحد أم لا.

علاج التوحد:

وأكدت سهام الموسى أن العلاج يكون عن طريق التدخل المبكر واستخدام بعض الأدوية إذا كان الطفل يعاني من فرط حركة أو تشتت انتباه، مع استخدام بعض الحميات الغذائية للتقليل من النشاط والتشتت ووضع برنامج تربوي فردي على حسب قدرات الطفل وتتم الخطة التربوية التي يتم العمل عليها من المركز ومن قبل الأهل، وأيضًا عن طريق جلسات التخاطب وجلسات تعديل السلوك وجلسات العلاج الوظيفي إذا كان الطفل يحتاج إلى ذلك والبرنامج التربوي الفردي يتضمن التدريب على عدة مجالات مثل المهارات الاستقلالية والمهارات الاجتماعية والمهارات المعرفية والحركي الدقيق، والمهارات الحركية الكبيرة وأيضًا الجلسات النفسية وجلسات الإرشاد الأسري.

التعامل مع التوحد:

ونوهت بأن أطفال التوحد متفاوتون ومختلفون في التعامل مثل ألوان الطيف؛ لذلك يسمى بطيف التوحد وكل طفل له طريقة تعامل معينة، ولكن بالمختصر أطفال التوحد يعتبرون مفكرين مبصرين فيتم التعامل معهم عن طريق البطاقات المصورة لتوجيه التعليمات، ونستخدم معهم كلمات ومفردات قصيرة جدًّا ومحددة، وعن طريق تنظيم البيئة الصفية وتنظيم البيئة في المنزل إذا كان الطفل لا يوجد لديه لغة أو وسيلة للتواصل والتخاطب عن طريق النطق نستخدم معه ملف التواصل البديل (بيكس) وهو عبارة عن مجموعة بطاقات مصورة.

 





0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
جديد الأخبار
تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :