أمير عسير يناقش انقطاعات خدمة الكهرباء وآلية المعالجة وزيادة الموثوقية
تابع سير المشروعات الأساسية في المنطقة

أمير عسير يناقش انقطاعات خدمة الكهرباء وآلية المعالجة وزيادة الموثوقية

أمير عسير يناقش انقطاعات خدمة الكهرباء وآلية المعالجة وزيادة الموثوقية
المواطن - حسن عسيري - أبها

ناقش الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير رئيس هيئة تطوير المنطقة، مدة انقطاعات الكهرباء وعددها بالمنطقة، وبحث آلية زيادة موثوقية الشركة، واطلع على سير عمل مشروعات الكهرباء الجاري تنفيذها في منطقة عسير، والمشروعات الجاري طرحها وترسيتها وميزانياتها المعتمدة، كما بحث سموه المعوقات التي تواجه تنفيذ أعمال الكهرباء والحلول العاجلة لها.

جاء ذلك خلال اجتماع سموه مع مسؤولي الشركة السعودية للكهرباء برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الطاقة ومشاركته عبر الاتصال المرئي.

واطلع الأمير تركي بن طلال في بداية الاجتماع على المشروعات الجاري تنفيذها، ونِسب الإنجاز لكل مشروع، إضافة إلى المشروعات المعتمدة في ميزانية العام 2020م، ويبلغ عددها الإجمالي 31 مشروعًا بتكلفة 3.9 مليار ريال، منها 17 مشروعًا بتكلفة 2.4 مليار ريال، و 14 مشروعًا من المشاريع المعتمدة في ميزانية 2020 بتكلفة 1.5 مليار ريال.

وتشمل المشروعات الجاري تنفيذها توسعة محطة شرق أبها، والربط الحلقي بين محطات الفرعاء وشرق أبها ومصفاة جازان، وربط محطة شرق أبها بمحطة مصفاة جازان، وربط محطة غرب محايل بمحطة مصفاة جازان، وربط محطة بيشة بمحطة الشقيق، وإعادة توصيل خط هوائي بين محطتي عسير المركزية وجنوب أبها، وإنشاء وربط محطة وسط بيشة، وإنشاء محطة وادي ابن هشبل، وإنشاء محطة الفرشة، وإنشاء محطة الحريضة، وربط محطة الحريضة وخميس البحر، وتوسعة محطة شمال أبها ومحطة سبت العلاية، ومحطة مستشفى عسير، وإنشاء محطتي السودة والرهوة.

وشملت المشروعات المعتمدة في ميزانية العام 2020م، مشروع تعزيز محطة شمال محايل، وإنشاء محطة وسط محايل، وإنشاء وتعزيز وربط محطات شبكات الجهد العالي 132 ك.ف، إضافة إلى مشروع ربط محطة شمال أبها بمحطة الفرعاء لتعزيز موثوقية المحطة، ومشروع ربط محطة الفرشة بشبكة النقل، ومشروع ربط محطة وادي ابن هشبل بشبكة النقل، ومشروع تحويل ربط محطتي العرفان وقاعدة الملك خالد الجوية لزيادة إنشاء وتعزيز محطات الجهد، ومشروع توسعة محطة آل عرفان، ومشروع إنشاء محطة تندحة، وتعزيز موثوقية المحطات والمغذيات وحيدة المصدر، ومشروع ربط محطات التوزيع بكابلات الفايبر، ومشروع تعزيز وتحسين وربط شبكات التوزيع، ومشروع ربط المحطات الجديدة بشبكات التوزيع القائمة، ومشروع إحلال شبكات التوزيع القديمة بشبكات جديدة، ومشروع تحسين العدادات وتحويل الجهد وتركيب العدادات الذكية.

واستعرض سمو رئيس هيئة تطوير عسير آلية معالجة الانقطاعات الكهربائية بالمنطقة ومنها انقطاعات شهر رمضان الماضي والحلول التي تم تنفيذها كإعادة تشغيل وحدات التوليد في محطتي بيشة وعسير، وتوفير المولدات المتنقلة، والمشاريع متوسطة المدى التي يكتمل تنفيذها في 2020م، والمشاريع طويلة المدى التي يكتمل تنفيذها في 2021م و 2022م، كما تم طرح الحلول العاجلة من خلال حصر إجمالي عدد الوحدات التي تم إعادة تشغيلها، وقدرات التوليد وتاريخ التشغيل، وتعزيز موثوقية المنظومة الكهربائية، فيما استعرض سموه المعوقات التي تواجه الشركة في تنفيذ مشروعاتها وآليه دعمها وتسهيل خدماتها ووضع الحلول العاجلة لتنفيذها.

واطلع سمو رئيس هيئة تطوير عسير على المشروعات التي تم تنفيذها خلال الـ5 سنوات الأخيرة بلغ عددها 40 مشروعًا بقيمة 3.2 مليار ريال نتج عنها تحسن في الموثوقية، منها 640 مليون ريال تم اعتمادها لمشاريع النصف الثاني من 2019م.

وفي نهاية الاجتماع ثمّن المسؤولون في وزارة الطاقة والشركة السعودية للكهرباء الدور الفاعل لسمو رئيس هيئة تطوير عسير على دعمه الدائم لجهود الشركة في المنطقة وجهود سموه في تذليل الصعوبات والعوائق التي تظهر أثناء أداء المهام وتنفيذ المشاريع.

حضر الاجتماع معالي رئيس مجلس شركة الكهرباء الدكتور خالد السلطان، وفريق وزارة الطاقة المهندس ناصر القحطاني والمهندس خالد القنون والمهندس فهد السديري، ورئيس القطاع الجنوبي لشركة الكهرباء المهندس عبد الرحمن السلولي، ونائب رئيس هيئة تطوير عسير الدكتور سعد الغامدي، ورئيس مكتب تحقيق الرؤية بهيئة تطوير عسير الدكتور عيسى عسيري.

 

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :