إبراهيموفيتش يشتعل غضبًا في ميلان !
بعد مشاركته بـ مباراة نابولي

إبراهيموفيتش يشتعل غضبًا في ميلان !

الساعة 2:03 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية, حصاد اليوم
0
طباعة
إبراهيموفيتش يشتعل غضبًا في ميلان ! زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم ميلان الإيطالي
المواطن - محمد سمعه

أبدى النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم الفريق الكروي الأول بـ ميلان الإيطالي، غضبه الشديد وذلك أثناء مشاركته في مباراة نابولي أمس الأحد في الدوري الإيطالي.

وكان إبراهيموفيتش شارك لمدة 60 دقيقة في مباراة نابولي ضد ميلان التي أُقيمت على ملعب “سان باولو” معقل فريق نابولي جنوب إيطاليا.

وذكرت صحيفة لاجازيتا ديللو سبورت الإيطالية قالت إن إبراهيموفيتش أبدى غضبه من قرار إخراجه من مباراة ميلان ونابولي، بسبب شعوره بأنه كان يريد تقديم المزيد للروسونيري.

وأشار ستيفانو بيولي مدرب ميلان إلى أن إبراهيموفيتش لم يكن غاضبًا بسبب التبديل، ولكنه كان غاضبًا بسبب عدم تحقيق الفوز ضد نابولي.

كيسي يُنقذ ميلان

ويُعد تعادل نابولي وميلان، بمثابة الهدية وتعادل بطعم الفوز للروسونيري، الذي كان خاسرًا بثنائية مقابل هدف، لكن اللاعب الإيفواري فرانك كيسي أنقذ ميلان من الخسارة بتسجيله هدف التعادل الثاني من ركلة جزاء.

وكان الشوط الأول من مباراة ميلان ونابولي، بدأ بضغط هجومي كبير من قبل لاعبي الروسونيري الذين سعوا لإحراز الهدف الأول.

ورغم وجود سيطرة من جانب لاعبي نابولي، لكن ميلان كان المُبادر بالتسجيل عبر ظهيره الفرنسي ثيو هيرنانديز بالدقيقة العشرين من عمر الشوط الأول بعد عرضية متقنة من المهاجم الكرواتي أنتي ريبيتش.

ولم يهدأ ميلان، وحاول إضافة الهدف الثاني ولكن دون جدوى، في ظل عدم وجود تركيز باللمسة النهائية.

ونجح نابولي في استثمار خطأ قاتل ارتكبه الحارس جيانلويجي دوناروما حارس ميلان، ليُسجل هدف التعادل عبر اللاعب جيوفاني دي لورينزو بالدقيقة الرابعة والثلاثين.

ولم يحدث أي جديد خلال الشوط الأول من مباراة نابولي وميلان، حيث انتهى بالتعادل الإيجابي بين الفريقين بهدف لكل فريق.

أداء ميلان يتراجع بالشوط الثاني

وفي الشوط الثاني، تراجع أداء ميلان مما أعطى الفرصة لفريق نابولي، للبحث عن تسجيل الهدف الثاني.

وتمكن نابولي بالفعل، من إضافة الهدف الثاني عبر اللاعب البلجيكي درايس ميرتينز بالدقيقة الستين.

ووسط محاولات من نابولي، لإضافة الهدف الثالث، نجح اللاعب الإيطالي جياكومو بونافينتورا في الحصول على ركلة جزاء بذكاء لفريق ميلان سددها اللاعب الإيفواري فرانك كيسي بنجاح في الدقيقة الثالثة والسبعين.

ولم يحدث أي جديد في مباراة ميلان ونابولي، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بين الفريقين بهدفين لكل منهما.

يذكر أن رصيد ميلان، أصبح بعد التعادل 50 نقطة في المركز السابع، في جدول ترتيب الدوري الإيطالي، بينما أصبح رصيد فريق نابولي 52 نقطة في المركز السادس.

وكان ميلان قدم مباراة رائعة ضد فريق يوفنتوس يوم الثلاثاء الماضي، في الدوري الإيطالي حيث فاز الروسونيري برباعية مقابل هدفين، بعدما كان مهزومًا بثنائية دون رد في لقاء أُقيم على ملعب السان سيرو بمدينة ميلانو.





0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
جديد الأخبار
تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :