المسحل عن أكاديمية مهد : مشروع وطني يتماشى مع رؤية المملكة
لاكتشاف الموهوبين في مراحل مبكرة

المسحل عن أكاديمية مهد : مشروع وطني يتماشى مع رؤية المملكة

الساعة 1:22 صباحًا
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
المسحل عن أكاديمية مهد : مشروع وطني يتماشى مع رؤية المملكة ياسر المسحل
المواطن - مروة نبيل

هنأ رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، ياسر المسحل، وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل بمناسبة إطلاق أكاديمية مهد التي تهدف لاكتشاف الموهوبين في مراحل مبكرة تمهيدًا لصقل موهبتهم.

صناعة جيل جديد:

وتابع المسحل في بيانه: “الأكاديمية تمثل مشروعًا وطنيًّا تاريخيًّا يتناغم مع الرؤية التطويرية للمملكة، وهي الرؤية التي تحظى بالدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة، وذلك لإرساء خارطة طريق ومنظومة عالمية نحو صناعة أبطال السعودية الرياضيين”.

ووجه رئيس الاتحاد السعودي الشكر لوزير الرياضة على دعمه الكبير لكل الرياضات في المملكة وخاصة كرة القدم، وذلك من خلال الاستعانة بأحدث المعايير العملية والعلمية وبالشراكة مع الخبرات العالمية المتخصصة.

وأعرب المسحل عن تمنياته للرئيس التنفيذي لمشروع أكاديمية المهد عبدالله بن فيصل حماد بالنجاح في مهمته والمساهمة في صناعة جيل جديد من الأبطال الرياضيين السعوديين.

وأشاد بدعم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” جياني إنفانتينو للأكاديمية عبر كلمته التي ألقاها في حفل الافتتاح وتشجيعه للأكاديمية، متمنيًا أن يثمر هذا المشروع في صناعة جيل رياضي جديد يساهم في تحقيق الإنجازات الوطنية.

أكاديمية مهد
إطلاق أكاديمية مهد

أكاديمية مهد:

وانطلقت أكاديمية مهد الرياضية، مساء الاثنين، بحضور وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، أملًا في صناعة جيل جديد من الأبطال في جميع الرياضات خلال السنوات المقبلة، ويمكن الاطلاع عبر الرابط التالي (اضغط هنا).

ويتواجد 6 أقسام رئيسية في الأكاديمية، وهي؛ اكتشاف المواهب وتقييمها بمختلف الرياضات عبر كشافين متخصصين، التدريب من خلال رفع عدد الساعات إلى 3 يوميًّا، وتطوير الأداء الرياضي الساعي إلى تحسين المواهب.

كما تشهد الأكاديمية تواجد أقسام، التميز والابتكار من خلال الأبحاث الرياضية مع كبرى المراكز العالمية، التقنية الرقمية الحديثة من خلال تأسيس قاعدة بيانات وإحصائيات وطنية شاملة، والمنافسات من خلال اختبار قدرة وتحمل المواهب بالاحتكاك مع الفرق العالمية.

وتُعد الأكاديمية هي أحد أضخم الأكاديميات الرياضية في العالم وليس السعودية فقط، لكي تكون بوابة الأبطال الرياضيين نحو المحافل الإقليمية والعالمية.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :