تركي بن طلال لمسؤولي الطرق: غير راضٍ عن مستوى إنجاز بعض المشروعات
ناقش آلية تنفيذ المشاريع المتعثرة بالمنطقة والجدول الزمني لها

تركي بن طلال لمسؤولي الطرق: غير راضٍ عن مستوى إنجاز بعض المشروعات

تركي بن طلال لمسؤولي الطرق: غير راضٍ عن مستوى إنجاز بعض المشروعات
المواطن - حسن عسيري - أبها

واصل الأمير تركي بن طلال، أمير منطقة عسير رئيس هيئة تطوير المنطقة، متابعة المشروعات الأساسية في المنطقة؛ وذلك إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ومتابعة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان باستكمال المشروعات الأساسية في عسير.

وعقد أمير عسير اجتماعًا مع عدد من مسؤولي وزارة النقل والجهات ذات العلاقة ناقش خلاله مشروع الطرق المحورية (طريق الساحل، طريق الحجاز- تهامة)، كما استعرض الخطة التطويرية للعقبات الترابية وغير الترابية، فيما أبدى رضاه على ما حققه التعاون المشترك بين هيئة التطوير ووزارة النقل من نجاح كبير في خطة إصلاحات موقع عقبة الصلبات الرابطة بين منطقتي عسير والباحة، وفتح أحد مساراتها بنهاية أغسطس القادم، وتحويل مسيرة نجاحها إلى بحث علمي تشرف عليه كلية الهندسة بجامعة الملك خالد ينشر قريبًا، فيما استعرض خلال الاجتماع الطرق المؤدية إلى المدينة الجامعية بالفرعا.

مشاريع متعثرة: 

وناقش رئيس هيئة تطوير عسير آلية تنفيذ المشاريع المتعثرة بالمنطقة والجدول الزمني لها، ومنها إصلاح طريق (أبها- الطائف) مشروع تقاطع بلقرن (سبت العلايا)، ومشروع عقبة القامة بمحافظة تنومة، حيث تم طرح المشروعين في منافسة عامة سيتم الإعلان عن إجراءات الترسية وتوقيع عقودها التنفيذية خلال ٤٠ يومًا القادمة والمتوقع الانتهاء من تنفيذه منتصف 2021 كما تم الإعلان عنه.

كما ناقش الأمير تركي بن طلال إجراءات إنهاء المعوقات لمشروع “بني عمرو- آل سلمة”، حيث أكد عدم رضا الإمارة والوزارة معًا عن مستوى الإنجاز، حيث لم يتجاوز نسبة 4% من الإنجاز منذ اجتماع ديسمبر 2019م.

واطلع الأمير تركي بن طلال خلال الاجتماع على إجراءات إعادة الطرح والترسية لتنفيذ مشروع تقاطعات طريق الملك عبدالله منها مشروع جسر تقاطع طريق الأربعين في أبها، وتقاطع طريق المطار الفرعا مع طريق الملك عبدالله، وتقاطع طريق المدينة العسكرية، حيث تم البدء في أعمال الترسية لاستكمال المشروع المتوقع تنفيذه في مدة لا تتجاوز العشرين شهرًا القادمة، واختتم الاجتماع بعدد من التوصيات التي يجري العمل عليها حاليًّا لمتابعة تنفيذ كافة المشروعات المتعلقة بطرق المنطقة.

متابعة مستمرة: 

ويأتي اجتماع رئيس هيئة تطوير عسير، مع فريق وزارة النقل امتدادًا للمتابعة لمشروعات الطرق في منطقة عسير، حيث وقف ضمن جولاته الميدانية مطلع ديسمبر من العام الميلادي الماضي على مشروعات الطرق الممتدة على طريق أبها- الطائف، ترأس خلالها أربعة اجتماعات لبحث ومناقشة المشروعات المتأخرة والمتعثرة على الطريق في حدود منطقة عسير، وشارك في الاجتماعات عدد من المشايخ وممثلي مجلس المنطقة والمجالس المحلية والبلدية والمواطنين والإعلاميين نوقشت خلالها العوائق والتحديات، وإيجاد حلول عاجلة بما يسهم في تسريع وتيرة العمل وإزالة التعثر؛ وإتاحة الفرصة للمواطنين لإبداء آرائهم ومناقشة قضاياهم مع المسؤول بشكلٍ مباشر.

وخلصت الاجتماعات إلى عدد من القرارات المهمة منها: دراسة جميع العقبات من موقع الصلبات إلى مدينة أبها ووضع خطة مع مجلس المنطقة لإيجاد الحلول العاجلة لها.

كما تابع رئيس هيئة تطوير عسير القرارات المتخذة في الاجتماعات السابقة من خلال وقوفه منتصف فبراير الماضي على المشروعات ذاتها الممتدة على طريق أبها- الطائف، ومنها عقبة القامة بتنومة، وسبت العلايا، وعقبتي الصلبات والخشبة في محافظة بلقرن، حيث وجه الأمير تركي بن طلال حينها، فرع وزارة النقل بالمنطقة بإعداد تقرير مفصل عن تحويلة عقبة الصلبات ودراسة وضع انجراف التربة منها وما يضمن سلامة مرتادي الطريق، إضافة إلى متابعته الدائمة لآلية تنفيذ مشروعات الطرق الأخرى وهو ما تم خلال الاجتماع الحالي الذي حضره نائب وزير النقل لشؤون الطرق المهندس بدر الدلامي، ومستشار الوزير المهندس هذلول الهذلول، ووكيل الوزارة لتشغيل وصيانة الطرق المهندس طارق الشامي، ووكيل الوزارة لإنشاء الطرق المهندس عبدالله السليمان، ومدير جامعة الملك خالد الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن هيئة تطوير عسير شارك الاجتماع نائب رئيس الهيئة الدكتور سعد الغامدي، والدكتور عيسى عسيري.

كما تابع رئيس هيئة تطوير عسير القرارات المتخذة في الاجتماعات السابقة من خلال وقوفه منتصف فبراير الماضي على المشروعات ذاتها الممتدة على طريق أبها – الطائف، ومنها عقبة القامة بتنومة، وسبت العلاية، وعقبتي الصلبات والخشبة في محافظة بلقرن، حيث وجه الأمير تركي بن طلال حينها, فرع وزارة النقل بالمنطقة بإعداد تقرير مفصل عن تحويلة عقبة الصلبات ودراسة وضع انجراف التربة منها وما يضمن سلامة مرتادي الطريق، إضافة إلى متابعته الدائمة لآلية تنفيذ مشروعات الطرق الأخرى وهو ما تم خلال الاجتماع الحالي الذي حضره نائب وزير النقل لشؤون الطرق المهندس بدر الدلامي، ومستشار الوزير المهندس هذلول الهذلول، ووكيل الوزارة لتشغيل وصيانة الطرق المهندس طارق الشامي، ووكيل الوزارة لإنشاء الطرق المهندس عبدالله السليمان، ومدير جامعة الملك خالد الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن هيئة تطوير عسير شارك الاجتماع نائب رئيس الهيئة الدكتور سعد الغامدي، والدكتور عيسى عسيري.

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :