صور.. أمريكا تستعرض قواتها بـ F-18 و B-52 في بحر الصين 
بعد استفزاز بكين وتهديداتها 

صور.. أمريكا تستعرض قواتها بـ F-18 و B-52 في بحر الصين 

الساعة 11:51 صباحًا
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
صور.. أمريكا تستعرض قواتها بـ F-18 و B-52 في بحر الصين 
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

اجتمعت حاملتا طائرات تابعتان للبحرية الأمريكية، للمرة الأولى معًا منذ فترة، في تدريبات في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، بعد يومين فقط من تهديد بكين بتفجيرهما.

وكانت كل من حاملة الطائرات يو إس إس نيميتز USS Nimitz، من أضخم السفن الحربية في العالم ويو إس إس رونالد ريغان USS Ronald Reagan، مع مقاتلات طراز F-18، وقاذفة القنابل الاستراتيجية بعيدة المدى طراز B-52، وجدوا معًا في بحر الصين الجنوبي.

ولم تجمع البحرية الأمريكية حاملات الطائرات معًا لمثل هذا العرض من استعراض القوة في المنطقة منذ عام 2014 عندما أبحرت USS George Washington و USS Carl Vinson هناك جنبًا إلى جنب، لكن تدريبات هذا العام تأتي وسط توترات متزايدة في المنطقة، حيث تواصل الولايات المتحدة انتقاد الصين بشأن فيروس كورونا وتهديدها بحرب تجارية.

وكانت السفن الأمريكية قريبة من نظيرتها الصينية، حيث قال الأدميرال جيمس كيرك في مقابلة هاتفية من نيميتز: لقد رأونا ورأيناهم.

استفزاز بكين للولايات المتحدة:

ويأتي ذلك بعد أن قالت صحيفة غلوبال تايمز الصينية إن الصين لديها مجموعة واسعة من حاملات الطائرات مثل DF-21D و DF-26.

وتابعت الصحيفة التي تديرها الدولة أن المحللين أشاروا إلى أنهم يمكن أن يدمروا الناقلات الأمريكية في أي لحظة بالصواريخ، في تهديد مروع من قِبل بكين.

وكتبت الصحيفة: بحر الصين الجنوبي يقع بالكامل في قبضة الجيش الصيني، ومن دواعي سرورونا أن نرى أي حركة من حاملات الطائرات الأمريكية في المنطقة، فنحن نمتلك مجموعة واسعة من حاملات الأسلحة المقاتلة مثل DF-21D و DF-26 بالإضافة إلى مجموعة من الصواريخ.

الصين تتهم الولايات المتحدة بتقويض الاستقرار:

وقالت وزارة الخارجية الصينية إن الولايات المتحدة أرسلت عمدًا سفنها إلى بحر الصين الجنوبي لاستعراض عضلاتها واتهمتها بمحاولة تقويض الاستقرار في المنطقة.

بحر الصين الجنوبي:

ويُذكر أن الصين تطالب بسيطرتها على بحر الصين الجنوبي كله تقريبًا؛ حيث يمر عبره نحو 3 تريليون دولار من التجارة سنويًا، وتعترض الصين بشكل روتيني على أي عمل يقوم به الجيش الأمريكي في هذه المنطقة.

وفي المقابل، هناك مطالبات منافسة من قِبل كل من بروناي وماليزيا والفلبين وتايوان وفيتنام.

وسعت الصين إلى تعزيز مطالبتها بالبحر من خلال بناء قواعد عسكرية على الجزر المرجانية، مما دفع الولايات المتحدة إلى الإبحار بالسفن الحربية في المنطقة فيما تصفه بحرية العمليات.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :