قرقاش: ‏تطورات استئناف تنفيذ اتفاق الرياض مشجعة
شكر المملكة على جهودها في دعم اليمن

قرقاش: ‏تطورات استئناف تنفيذ اتفاق الرياض مشجعة

الساعة 11:43 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
قرقاش: ‏تطورات استئناف تنفيذ اتفاق الرياض مشجعة
المواطن - الرياض

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، اليوم الثلاثاء، على أن ‏تطورات استئناف تنفيذ اتفاق الرياض مشجعة؛ موجهًا الشكر للمملكة لما تبذله من جهد في دعم اليمن.

وقال أنور قرقاش، عبر حسابه الشخصي على موقع التدوين الصغير تويتر: ” ‏تطورات استئناف تنفيذ اتفاق الرياض مشجعة. كلنا أمل أن تغلّب الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي الرؤية الاستراتيجية للاتفاق على المكاسب التكتيكية الضيقة” .

وأضاف قرقاش أن عودة الثقة تتطلب تقديم التنازلات والتنازلات المقابلة. والشكر والتقدير للجهد السعودي الذي لا يكل ولا يتعب ” .

يذكر أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي دعا في وقت سابق، المجلس الانتقالي لتنفيذ اتفاق الرياض ووقف نزيف الدم في اليمن.

وقال الرئيس اليمني “اتفاق الرياض يمثل المخرج الوحيد لإنهاء الأزمة مع المجلس الانتقالي”.

الحوثي ينكث التعهدات دائماً

وأضاف منصور هادي “علينا تغليب المصلحة العامة وتوحيد الجبهة ضد الانقلاب الحوثي”.

وتابع الرئيس اليمني “وجهت للالتزام بوقف النار في أبين استجابة لجهود السعودية”، مضيفا أن ميليشيات الحوثي تلجأ دائما إلى نكث تعهداتها.

نشر مراقبين لمتابعة وقف إطلاق النار

في سياق متصل، أكد التحالف نشر المراقبين على الأرض لوقف إطلاق النار الشامل وفصل القوات، مع تأكيد الطرفين على الالتزام بوقف إطلاق النار وخفض التصعيد لعودة الأوضاع الطبيعية وتنفيذ اتفاق الرياض.

وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي، بأنه وفي ضوء التطورات الأخيرة في جزيرة (سقطرى) ومحافظة (أبين)، فقد رحب التحالف باستجابة كل من الحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي لطلبه بوقف إطلاق النار الشامل ووقف التصعيد وعقد اجتماع بالمملكة، للمضي قدماً في تنفيذ اتفاق الرياض، وعودة اللجان والفرق السياسية والعسكرية للعمل على تنفيذه وبشكل عاجل.

وأكد التحالف أنه يأسف للتطورات الأخيرة في عدد من المحافظات الجنوبية باليمن ويدعو الأطراف كافة لإعلاء المصلحة الوطنية لليمن ومصالح شعبه وأمنه واستقراره ووقف إراقة الدماء الطاهرة، وذلك من خلال الالتزام باتفاق الرياض وبإعادة الأوضاع إلى طبيعتها في جزيرة (سقطرى) ووقف إطلاق النار في (أبين) وتجنب التصعيد في كل المحافظات اليمنية بما في ذلك التصعيد الإعلامي.

جهود سعودية متواصلة لنزع فتيل الأزمة بين طرفي اتفاق الرياض

هادي : اتفاق الرياض المخرج الوحيد لإنهاء الأزمة مع المجلس الانتقالي

مقترح السعودية لحل الأزمة اليمنية.. لا حل إلا بالحوار وتنفيذ اتفاق الرياض


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :