كيف يساعد النوم العميق الدماغ على التخلص من سموم الزهايمر؟
نُشرت الدراسة في مجلة ساينس العلمية

كيف يساعد النوم العميق الدماغ على التخلص من سموم الزهايمر؟

الساعة 6:25 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم, صحة وطب‎
1
طباعة
كيف يساعد النوم العميق الدماغ على التخلص من سموم الزهايمر؟
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

عرف العلماء منذ فترة طويلة أن دورة النوم الجيد تساعد الدماغ على الوقاية من الإصابة بمرض الزهايمر، وكشفت العالمة لورا لويس وفريقها من الباحثين من مختبر جامعة بوسطن جزءًا جديدًا من اللغز؛ حيث شرحوا بالتفصيل كيف تزيل أجسامنا السموم من أدمغتنا عندما ننام.

دورة النوم:

أثناء النوم تتحرك أدمغتنا عبر عدة مراحل مختلفة من النوم الخفيف، إلى مرحلة الأحلام، وأخيرًا النوم العميق وهي المرحلة التي ركزت عليها دراسة لويس والتي نُشرت في مجلة ساينس العلمية.

ولاحظ الفريق الطبي في هذه المرحلة أن موجات السائل الدماغي الشوكي تجرف بعضًا من أخطر السموم في أدمغتنا والتي تتضمن الأميلويد بيتا الذي ثبت أنه يسبب مرض الزهايمر، والبروتين تاو الذي يضر بربط الخلايا العصبية.

وقال الفريق البحثي: السائل الدماغي الشوكي هو سائل يشبه الماء يحيط بالدماغ، وأثناء النوم نجد أن النبضات الكهربائية تدفع موجات هذا السائل حول أدمغتنا، مما يساعده على غسل السموم فعليًا.

آليات البحث: 

وللبحث عن تأثير النوم على الدماغ، استخدمت لويس وفريقها متطوعين طُلب منهم الاستلقاء داخل جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي والنوم فيه بعد تهيئته لهم، وراقبوا التيارات الكهربائية داخل أدمغة المشاركين بالإضافة إلى مستويات الأكسجين في الدم وحركة السائل الدماغي الشوكي.

وقالت لويس: نحن ندرك أن هذه المقاييس مهمة، ولكن كيف تتغير أثناء النوم وكيف ترتبط ببعضها البعض أثناء النوم، هذه الإجابات كانت منطقة مجهولة بالنسبة لنا.

ثمرة نتائج التجربة:

وقالت نتائج الدراسة إن اختبار تخطيط أمواج الدماغ، أظهر أن الأمواج الكهربائية التي ينتجها الدماغ تحرك السائل الدماغي الشوكي أثناء مرحلة النوم العميق، هذه الحركة تسمح بتنظيف الدماغ.

وقد أشاد بهذا الاكتشاف علماء مثل عالمة الأعصاب مايكن نيدرجارد من جامعة روتشستر الأمريكية التي كان لها بحثًا مماثلُا أجرته عام 2013 لكنه كان على الفئران.

وعلقت على هذه الدراسة قائلة: إنها رائعة للغاية، لا أعتقد أن أي شخص كان يمكن أن يتخيل أن النشاط الكهربائي للدماغ يحرك السائل الدماغي الشوكي، هذا مثير حقًا.

ويوضح ذلك السبب وراء أن الأشخاص الذين يعانون من أنماط نوم غير منتظمة يكونون أكثر عرضة للإصابة بمرض الزهايمر.

وتابعت: إن هذا يخبرك بأن النوم ليس مجرد استرخاء بل هو في الواقع وظيفة مميزة للغاية.

فائدة الدراسة على الواقع:

ويمهد هذا الاكتشاف الطريق لتطوير دواء أكثر فعالية لعلاج مرض الزهايمر والخرف، ويفتح الباب أمام طرق أخرى لا تحاول فقط استهداف السموم نفسها ولكن تحسن من قدرة الدماغ على التخلص منها بمفردها.





1 تعليق
Inline Feedbacks
View all comments
مولود
1 شهر

لن انكر كلمة واحدة كتبتها،، النزاهة تفيد المرء في آخر المطاف. الزهايمر لا ينسى.

جديد الأخبار
تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :