معرض الدفاع العالمي يسهل مهمة توطين الصناعات العسكرية
يدعم التكامل بين أنظمة الدفاع والأقمار الصناعية وأمن المعلومات

معرض الدفاع العالمي يسهل مهمة توطين الصناعات العسكرية

معرض الدفاع العالمي يسهل مهمة توطين الصناعات العسكرية
المواطن - حسن عسيري - الرياض

أعلن محافظ الهيئة العامة للصناعات العسكرية، المهندس أحمد العوهلي خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم عصر اليوم الأربعاء بحضور وسائل الإعلام المختلفة عن إطلاق ‎معرض الدفاع العالمي أحد أكبر معارض الدفاع في العالم والذي ستحتضنه الرياض، في شهر مارس 2022، وذلك بتنظيم من الهيئة.

توطين الصناعات العسكرية

وقد قدم محافظ الهيئة العامة للصناعات العسكرية شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله على الدعم اللامحدود من حكومتنا من إطلاق معرض الدفاع العالمي والذي سيكون له دور محوري في رحلة المملكة نحو توطين الصناعات العسكرية تماشيًا مع رؤية المملكة 2030.

وأكد العوهلي خلال المؤتمر أن ‏هذا الحدث العالمي الكبير، هو امتداد لتوجه الهيئة الاستراتيجي نحو توطين الصناعات العسكرية بما يحمله من جذب للاستثمارات والتقنيات المتطورة ودعم للمُصنع والمستثمر السعودي وخلق فرص عمل في مجالات حيوية تعتمد على الابتكار في هذا القطاع الواعد.

أحدث التطورات التكنولوجية

و‏سيمكن ‎معرض الدفاع العالمي قادة الصناعات العسكرية وصنّاع القرار والمستثمرين وكافة الشركات المحلية والعالمية من التعرف على أحدث التطورات التكنولوجية ومناقشة مستقبل قطاع الدفاع تحت سقف واحد.

و‏سيركز المعرض على أحدث التطورات التكنولوجية والتكامل المشترك بين أنظمة الدفاع (الجوي والبري والبحري) والأقمار الصناعية وأمن المعلومات ‏حيث يجرى حاليًا من تقييم موقعين مميزين بالعاصمة الرياض يقدّمان المساحة والمرافق اللازمة لاستضافة ضيوف ووفود المعرض وتقديم فعاليات المعرض بالشكل الأمثل.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :