أمريكا والكويت تدعوان رعاياهم لتجنب مواقع الانفجار في بيروت
الحادث أسفر عن وقوع عدد كبير من الجرحى

أمريكا والكويت تدعوان رعاياهم لتجنب مواقع الانفجار في بيروت

الساعة 9:06 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
أمريكا والكويت تدعوان رعاياهم لتجنب مواقع الانفجار في بيروت
المواطن - متابعة

دعت وزارة الخارجية الأمريكية رعاياها لتجنب موقع الانفجار في بيروت، واتباع إرشادات السلطات اللبنانية وذلك بعد الانفجار الكبير في مرفأ بيروت.

كما دعت الخارجية الكويتية أيضًا رعاياها في لبنان للبقاء في مقار سكنهم واتباع إرشادات السلطات.

وسُمع دوي انفجار، في العاصمة اللبنانية. وشوهدت سحب الدخان تتصاعد في سماء العاصمة بكثافة عقب الانفجار ووصل صوت الانفجار إلى قبرص.

ودعا الرئيس اللبناني ميشال عون المجلس الأعلى للدفاع لاجتماع طارئ الليلة، الثلاثاء، في قصر بعبدا لبحث انفجار بيروت. كما أعلنت حكومة لبنان، الأربعاء، يوم حداد وطني على ضحايا الانفجار.

وأعطى الرئيس عون توجيهات إلى كل القوى المسلحة بالعمل على معالجة تداعيات الانفجار الكبير، وتسيير دوريات في الأحياء المنكوبة من العاصمة والضواحي لضبط الأمن، وكذلك تقديم الإسعافات إلى الجرحى والمصابين على نفقة وزارة الصحة، وتأمين الإيواء للعائلات التي تشردت نتيجة الأضرار الهائلة التي لحقت بالممتلكات.

ونقل موقع حزب الكتائب عن محافظ بيروت مروان عبود أن “ما حدث أشبه بتفجير هيروشيما ونكازاكي”.

وأضاف المحافظ: “فقدنا فريق إطفاء ولا ندري أين هم عناصره”.

وتسبب الانفجار، بحسب وسائل إعلام لبنانية، في إصابة أمين عام حزب “الكتائب اللبنانية، نزار نجاريان، وحالته حرجة ويرقد في غيبوبة.

وأشار الإعلام اللبناني أيضًا إلى إصابة ابنة رئيس الحكومة وزوجته وعدد من مستشاريه.

وقالت مصادر أمنية: إن انفجارين وقعا في بيروت وخلّفا جرحى، كما أكد وزير الصحة اللبناني أحمد حسن وقوع عدد كبير من الجرحى.

ونقلت قناة (إل بي سي) التلفزيونية عن وزير الصحة اللبناني قوله: إن “حجم الأضرار كبير وأعداد الإصابات مرتفعة جدًّا” جراء الانفجار.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :