عيضة المنهالي يحيي الإرث الشعري الإماراتي بـ ياحياتي كم بشكيلك
أكدت جموع من المثقفين والإعلاميين أنه يمثل الصوت الوطني الأصيل

عيضة المنهالي يحيي الإرث الشعري الإماراتي بـ ياحياتي كم بشكيلك

الساعة 11:06 صباحًا
- ‎فيمشاهير, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
عيضة المنهالي يحيي الإرث الشعري الإماراتي بـ ياحياتي كم بشكيلك عيضة المنهالي
المواطن - الرياض

وصف عدد من المثقفين والإعلاميين المهمين في دولة الإمارات أداء وصوت الفنان الإماراتي عيضة المنهالي الملقب بين جمهوره بـ”صوت الإمارات” بأنه أبدع في إحياء فن التراث الإماراتي الأصيل بصوته وإحساسه وأدائه الذي لا يشبه أحد، مؤكدين أنهم يلمسون بصوته عبق الصحراء.

وطرح صوت الإمارات أغنية من روائع الفن الإماراتي التراثي بعنوان “ياحياتي كم بشكيلك” وسط تفاعل كبير من الجمهور في الإمارات والخليج، مثنين على قوة الأداء ونجاح الاختيار، حيث قدمها بإحساسه وأسلوبه مع عزف آلة العود للموسقي عبدالله البلوشي.

ومن جهته، أثنى الدكتور علي بن تميم رئيس مركز أبوظبي للغة العربية، على أداء عيضة المنهالي لمجموعة من الأغنيات التراثية الإماراتية، وقام بنشر تغريدة عبر حسابه في تويتر، قال فيها: “تحية للفنان عيضة المنهالي لجهده الذي يشكر عليه في إحياء الفن الإماراتي الأصيل عبر سلسلة جادة “من روائع الفن الإماراتي”، وهو دليل على ذائقته العالية وشعوره بالمسؤولية، هنا يعيد إحياء أغنية لعلي بن روغة، ليعيد التذكير بالإرث الشعري البديع والتراث الفني الرفيع”، ليضيف في نهاية تغريدته.

كما أكد الشاعر الشيخ ماجد بن سلطان الخاطري في حديث إعلامي في وصفه لما يقدمه المنهالي من أعمال متنوعة وتراثية وقال: “نلتمس في صوت وأداء عيضة المنهالي عبق الصحراء والتراث، وهو عندما يغني يعيش الكلمات ويعطيها إحساس التراث الإماراتي الأصيل، فهو يمثل الصوت الإماراتي البدوي وتقديمه الأغاني الشعبية التراثية هو بحد ذاته تتويج للتراث نفسه”، مضيفًا أن عيضة الفنان الوحيد القادر على إيصال التراث بالصورة الجميلة لدى الشباب الجديد العاشق للفن.

كما كان للملحن الإماراتي القدير علي كانو كلمة في حق أداء واختيار عيضة المنهالي للأغنيات التراثية قائلاً: “الفنان الإماراتي المميز عيضة المنهالي دأب في الفترة الأخيرة على إعادة تقديم بعض الأعمال الخالدة من تراث الإمارات ذو الخصوصية، ولا شك أنها خطوة تحسب له كونه من الأصوات التي تميزت بأداء اللون الإماراتي الأصيل.. وكونه تحمّل هذه المهمة، فإننا نشجعه على الاستمرار لأن الحفاظ على الموروث الشعبي والتراث وإعادة صياغته وتقديمه بالصورة اللائقة حتى يترسخ في أذهان الأجيال القادمة له واجب قومي تجاه الفن الإماراتي الأصيل.. وفقك الله”.

وعرض المنهالي الأغنية عبر جميع وسائل التواصل الاجتماعي الرسمية خاصة وتداولها عدد كبير من المتابعين والمهتمين، إلى جانب طرحها رسمياً عبر قناته الرسمية في موقع “اليوتيوب”، بشكل يليق به وبالفن والتراث الإماراتي الأصيل.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :