مصر: الإطاحة بالإخواني الهارب محمود عزت بعد 7 سنوات من المطاردة

المواطن - متابعة
محمود عزت

بعد 7 سنوات من المطاردة تمكن الأمن المصري من القبض على الإخواني الهارب محمود عزت القائم بأعمال مرشد الجماعة الإرهابية.

مطاردة محمود عزت

ومنذ الإطاحة بحكم الإخوان المسلمين في مصر عام 2013 تم القبض على عدد من قيادات الجماعة الإرهابية من بينهم مرشد الجماعة محمد بديع وتم إسناد مهام القائم بأعمال المرشد إلى محمود عزت الطبيب المصري الذي استطاع التخفي عن أعين الأجهزة الأمنية التي ظلت طوال السنوات الماضية تبحث عنه.

القبض على محمود عزت

وأفادت مصادر إعلامية مصرية أنه تم القبض على القيادي الهارب في إحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس في القاهرة الجديدة حيث شاركت أكثر من جهة أمنية في القبض عليه بناء على معلومة من أحد الأشخاص.
وأضافت أنه تم العثور على مراسلات بينه وبين قيادات الإخوان في تركيا، فيما تم تشكيل لجنة أمنية عالية المستوى للتحقيق معه.

وأضافت المصادر أن الأجهزة الأمنية قامت بتفريغ جهاز اللاب توب الخاص به، حيث كشف عن قائمة بأسماء عناصر لجان إلكترونية يديرها محمود عزت من محافظات مختلفة مقابل مبالغ مالية، وذلك في مقابل نشر إشاعات عن الدولة ومعلومات غير صحيحة، وهذه القائمة كان يتم التواصل معها عبر وسطاء.

بيان الداخلية المصرية

وقالت الداخلية المصرية في بيان لها اليوم : “استمرارا لجهودها في التصدي للمخططات العدائية التي تستهدف تقويض دعائم الأمن والاستقرار والنيل من مقدرات البلاد، ورصد تحركات القيادات الإخوانية الهاربة، التي تتولى إدارة التنظيم الإخواني على المستويين الداخلي والخارجي، فقد وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني باتخاذ القيادي الإخواني الهارب السيد محمود عزت، القائم بأعمال المرشد العام للإخوان ومسؤول التنظيم الدولي للجماعة الإرهابية من إحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة مؤخراً وكراً لاختبائه، على الرغم من الشائعات التي دأبت قيادات التنظيم على الترويج لها بتواجده خارج البلاد بهدف تضليل أجهزة الأمن”.

صفوت حجازي ومحمد البلتاجي ومرشد الإخوان يواجهون الإعدام


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=3002408