اكتشاف سرطان الثدي مُبكرًا عبر أشعة الماموجرام
يساعد على سرعة العلاج ومحاصرة الأورام

اكتشاف سرطان الثدي مُبكرًا عبر أشعة الماموجرام

الساعة 8:30 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
اكتشاف سرطان الثدي مُبكرًا عبر أشعة الماموجرام
المواطن - محمد داوود - جدة

يتصدر سرطان الثدي قائمة إصابات الأورام بين السيدات في العالم، وتساعد أشعة الماموجرام في التشخيص المبكر لأورام الثدي في مراحله المُبكرة قبل تقدم الحالة.

أشعة الماموجرام:

وتنصح استشارية الجراحة العامة وجراحة المناظير وأورام الثدي، أستاذ مساعد بجامعة الملك عبدالعزيز، ومستشفى الدكتور سليمان فقيه، الدكتورة هناء طاشكندي، جميع السيدات في المجتمع من عمر الأربعين بإجراء فحص للثدي عن طريق الفحص السريري مع الطبيبة المختصة، وعمل أشعة الماموجرام، مبينة أنه في حالة وجود أقارب من الدرجة الأولى مصابات بسرطان الثدي فإنه يجب أن تبدأ السيدة بعمل الفحص الدوري أقل بعشر سنوات من سن المريضة المصابة في الأسرة.

وقالت في تصريحات لـ”المواطن”: إنه يتم الفحص الدوري بأشعة الماموجرام مع أو بدون أشعة الموجات الصوتية، أما في حالة إذا كانت المريضة أقل من سن الأربعين فإنه يتم الفحص الدوري عن طريق أشعة الموجات الصوتية مع أو بدون أشعة الرنين المغناطيسي.

أهمية أشعة الماموجرام:

وبينت أن أشعة الماموجرام تساعد في التشخيص المبكر لأورام الثدي في مراحله المُبكرة قبل تقدم الحالة، بمعنى أن أشعة الماموجرام تُبين أورام الثدي في مراحل مبكرة جدًّا قبل أن تصل لمرحلة يمكن الإحساس بها إكلينيكيًّا، أو عن طريق الكشف اليدوي سواء عن طريق المريضة أو طبيب الجراحة.

الماموجرام

فرصة الاحتفاظ بالثدي:

وتابعت قائلة: سرطان الثدي لا يعني استئصال الثدي، ولا يعني دائمًا الاحتياج للعلاج الكيميائي، فكلما تم تشخيص المرض في مرحلة مبكرة زادت الفرصة للاحتفاظ بالثدي وقلّت احتمالية الاحتياج للعلاج الكيميائي، ومن هنا فإن الفحص الدوري مهم لإنقاذ حياة السيدة وهو ما يستوجب عدم التردد في عمل الفحص المبكر لسرطان الثدي.

تكتلات أثناء الحمل:

وخلصت الدكتورة طاشكندي إلى القول: إنه في حالة وجود أو الإحساس بأي تَغيُّر في شكل الثدي أو الحلمة، أو الإحساس بأي تَكتُّلات في أي مرحلة عمرية، فإنه يجب على المريضة مراجعة طبيب الجراحة المختص، مع التنويه بأنه ليست كل التكتلات أو التورُّمات التي تظهر في الثدي أثناء الحمل، أو في فترة الرضاعة الطبيعية هي عبارة عن كُتَل حليب، فمن الممكن أن يظهر المرض في أي مرحلة من حياة المرأة.

وفي حالة ظهور أي تكتُّلات أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية فإنه يجب على السيدة زيارة الطبيب، كما يجب على كل سيدة أن يكون لديها وَعي بشكل وإحساس ثديها، بحيث إذا لاحظت أي تَغيُّرات فلابد من زيارة الطبيب.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :