سكان بلدة بأكملها يعيشون في عمارة واحدة!
تضم أيضًا مدرسة وعيادة ومركزًا للشرطة

سكان بلدة بأكملها يعيشون في عمارة واحدة!

الساعة 9:54 مساءً
- ‎فيغرائب, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
سكان بلدة بأكملها يعيشون في عمارة واحدة!
المواطن - محمد داوود - جدة

جمعت عمارة واحدة كل أهالي بلدة وايتير في ألاسكا، إذ يعيش 300 فرد تقريبًا في هذه العمارة التي تضم أيضًا مدرسة وعيادة ومركزًا للشرطة، حيث تأسست بلدة وايتير في عام 1969، بعد 9 سنوات من مغادرة الجيش، وبنيت من الصفر من قبل بضع المئات من المدنيين الذين اختاروا البقاء فيها لمواصلة عملهم في مجال الشحن، والسكك الحديدية ومرافق تخزين النفط.

WhatsApp Image 2020 10 30 at 19.29.52 1

ثكنة سابقة للجيش:

وقال أخصائي المعلومات الدكتور ماجد بن عمر في تصريحات لـ”المواطن“: إنه منذ سنوات طويلة وأهالي بلدة وايتير يعيشون معًا في عمارة واحدة، فهذه البلدة كانت ثكنة سابقة للجيش وبنيت بجدران رقيقة تكشف البيوت، وتضم بداخلها مركزًا للشرطة، وعيادة صحية، ومتجرًا، ومغسلة، ولا يمكن الوصول إلى هذه البلدة إلا عن طريق البحر، أو بعبور نفق طويل عبر الجبال والذي يتم غلقه يوميًّا خلال الليل.

ظروف جوية قاسية:

وتابع أن هذه البلدة تشهد ظروفًا جوية قاسية وسقوط ثلوج؛ لذا يحرص سكانها على توفير كل المتطلبات في مكان واحد، حيث تطل على مناظر خلابة وجذابة؛ مما جعل بعض أصحاب الشقق الذين غادروها يتجهون نحو تأجيرها للسياح والاستفادة من العائدات المالية.

WhatsApp Image 2020 10 30 at 19.29.53 1

توفر جميع الخدمات:

وأضاف ابن عمر أنه بعد توفر جميع الخدمات في البناية أصبح سكانها لا يخرجون كثيرًا، ويكتفون بالتنقل الداخلي لتلبية احتياجاتهم التسويقية، إذ ساعد وجود جميع الخدمات داخل العمارة على عدم تحمل مشقة عناء التنقل لمسافات بعيدة أو التوجه لمناطق أخرى.

WhatsApp Image 2020 10 30 at 19.29.53 2   WhatsApp Image 2020 10 30 at 19.29.53


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :