متى ينزل الجنين للحوض

متى ينزل الجنين للحوض

الساعة 1:23 مساءً
- ‎فيصحة وطب‎
0
طباعة
متى ينزل الجنين للحوض

متى ينزل الجنين للحوض

بعد انتهاء مرحلة الحمل وحان وقت الولادة يتساءل عن متى ينزل الجنين للحوض وما هي الأعراض التي تشعر بها الأم عندما ينزل الجنين في الحوض والحالة التي تشعر بها الأم.

اختلاف ميعاد نزول الجنين

يختلف ميعاد نزول الجنين من أم لأخرى ومن ولادة لأخرى وسيذكر لنا موقع المواطن أعراض نزول الجنين في أسفل البطن وما هي العلامات التي يشعر بها.

متى ينزل الجنين للحوض

مع دخول الأم الشهر التاسع تبدأ الأم في الاستعداد للولادة في لحظة في الثلث الأخير يتحرك الجنين في الرحم حتى يصبح رأسه تحت ورجليه فوق وهذا من علامات الولادة الطبيعية، وهناك علامات تدل على أنه قد حان وقت الولادة ومن هذه العلامات التالي.

مغص شديد بين الحين والآخر

  • مع نزول الجنين في منطقة الحوض استعدادًا للولادة تبدأ الأم في الشعور بمغص يأتي على فترات قد تتباعد فترات أو تتقارب على حسب الولادة.
  • فتبدء الأم تشعر بوجود مغص شديد في منطقة أسفل البطن والحوض هذا الألم بسبب ضغط الجنين استعدادًا للنزول كما أن هذا الألم يعتبر نتيجة أن الرحم يقوم بدفع الجنين للخروج.
  • تشعر الأم بأن المغص أيضًا يأتي من منطقة أسفل الظهر حيث يعتبر الضغط على منطقة العمود الفقري.
  • تشعر الأم بوجود مغص يطلق علية المخاض الكاذب وهو شبيهه المخاض الحقيقي من حيث الألم والوجع ولكن الفرق هو لا يوجد أي تقدم في الولادة فهو عبارة عن مغص فقط إلى أن يأتي المخاض الحقيقي ويحين وقت الولادة.

اضطراب في الهضم والإخراج

  • يعتبر سقوط الجنين في منطقة الحوض استعدادًا للولادة له تغيير واضح في عملية الهضم والإخراج فتبدء الأم بشعور رغبتها في الأكل تزداد بسبب أن كان الجنين قبل سابق قام بالضغط على المعدة فلم يعد هناك ضغط بسبب نزول الجنين في منطقة الحوض.
  • تزداد عدد مرات دخول الأم للحمام بسبب أن الجنين بعد نزوله في منطقة الحوض قام بالضغط على الجهاز التناسلي وقام بالضغط عليه.
  • كما تكون الأم أكثر عرضة للإصابة بالبواسير بسبب كثرة دخول الحمام للتخلص من الفضلات أول بأول بسبب ضغط الجنين على منطقة الحوض وخاصة فتحة الشرج.
  • لم تعد الأم تشعر بثقل في المعدة بعد تناول أي طعام بسبب أن حرقان المعدة قد اختفى لأن الجنين قد استعد للولادة ونزل في الحوض.

الإفرازات المهبلية

  • في الشهر الأخير ومع قرب موعد الولادة ونزول الجنين في الحوض يبدأ الرحم في نزول إفرازات شديدة ممتزجة مع دماء نتيجة للضغط الجنين على الرحم.
  • والسبب في كم هذه الإفرازات هو أن الرحم يقوم بحماية نفسه من أي بكتريا.
  • كما أن هذه البكتريا تساعد في خروج رأس الجنين تدريجيًا.

سهولة التنفس

  • بعد أن كانت الأم تتنفس بصعوبة بسبب ضغط الجنين على الرئة والمعدة لم تعد الأم تشعر بهذا الضغط بسبب أن الجنين قد نزل في الحوض وخفف ذلك الضغط على الرئة.

تغيير ملامح البطن

  • تتغير شكل بطن الأم تمامًا فبعد أن كان شكلها مرفوع للأمام تغيرت بشكل ملحوظ فيحدث نزول للبطن إلى الأسفل مع اقتراب موعد الولادة.

متى ينزل الجنين للحوض

  • يبدأ الجنين في النزول أسفل البطن على حسب أن كانت الولادة الأولى أو الثانية
  • في الولادة الأولى يبدأ الجنين في النزول قبل الولادة من أسبوعين إلى أربع أسابيع.
  • أما في الولادة الثانية لا يحتاج إلى النزول بدري لأن الجسم اعتاد على الولادة وقد اعتاد الجسم على هرمونات الولادة.

نصائح طبية في حالة عدم نزول رأس الجنين

  • هناك نصائح طبية لابد من إتباعها في حالة عدم نزول رأس الجنين يعتبر عدم نزولها ليست مشكلة فقد يحدث أن تنزل الرأس في مرحلة المخاض.

ومن النصائح

  • ممارسة الأم للرياضة تساعد على توسيع عنق الرحم والحوض ومثال لذلك تمرين القرفصاء ولكن يجب على الأم استشارة الطبيب أولاً وإذا سمح لها بذلك يمكنها تقوم بعملة وهي تستند على كرسي.
  • المشي يساعد في الولادة الطبيعية حيث أنه يعمل تحريك البطن.
  • ممارسة أنواع معينة من التمارين تساعد في الحركة وهز الجنين حتى يساعده في الولادة الطبيعية.
  • بعد الولادة من الطبيعي أن تشعر الأم بألم ولكن إذا كان الألم مصاحب معه نزيف شديد أو ارتفاع في درجة الحرارة أو أن بدء الشعور بالجفاف لابد من زيارة الطبيب.
  • أشياء تؤثر على نزول الجنين في الحوض استعدادًا للولادة

هناك عوامل تأخر من نزول الجنين في الحوض ومن هذه العوامل

  • أن يكون الطفل جالسًا أي أن يكون ظهر الطفل مقابل لظهر الأم ففي هذه الحالة يصعب أن يلف الرأس ويدخل باتجاه الولادة.
  • إذا كان الطفل نائمًا بالعرض في رحم الأم أو أنه يأخذ وضعية الانحناء في هذه الحالة يصعب أن يتجه الجنين في بطن أمة ويكون رأسه للأسفل استعدادًا للولادة.

عوامل أخرى خاصة بألم تجعل من نزول الجنين وضعية الولادة في غاية الصعوبة ومن هذه العوامل

  • حجم رحم الأم وأيضًا مشيمة الأم فإذا كانت المشيمة في وضع غير طبيعي كان من الصعب نزول الجنين في أسفل البطن وبالتالي يصعب الولادة الطبيعية للأم.
  • في حالة إذا كانت الأم تحمل في توائم في هذه الحالة يصعب على الم الولادة الطبيعية.
  • أو أن يكون حجم رأس الجنين كبير عن الوضع الطبيعي مما يتسبب في عدم دخول الرأس في الحوض فيتسبب في الولادة القيصرية للأم.

شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :