مصاب بمرض الخرس اللاحركي يمشي ويتكلم بعد 8 سنوات
قطعة لحم أدت لشلل تام في وظائف الدماغ

مصاب بمرض الخرس اللاحركي يمشي ويتكلم بعد 8 سنوات

الساعة 6:22 مساءً
- ‎فيترجمات, حصاد اليوم, صحة وطب‎
0
طباعة
مصاب بمرض الخرس اللاحركي يمشي ويتكلم بعد 8 سنوات
المواطن - ترجمة : عمر رأفت

استعاد رجل هولندي كان قد أصيب بمرض اللاحركي الذي تسبب في عدم قدرته على المشي أو الكلام لمدة ثماني سنوات وعيه الكامل بعد 20 دقيقة من تناول نوعًا من الأدوية المهدئة.

وحسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تم تشخيص الرجل البالغ من العمر 39 عامًا من أمستردام، والذي يُعرف باسم ريتشارد بأنه مصاب بمرض يٌدعى الخرس اللاحركي عندما كان يبلغ من العمر 29 عامًا.

سبب المرض ونتائجه

وقد عانى الرجل من اضطرابات عقلية بسبب الاختناق الذي تسببت به قطعة من اللحم، مما أدى إلى حرمان دماغه من الأكسجين وسلبه قدرته على أداء مهامه الأساسية.

وكان ريتشارد قادرًا فقط على الرد على الأسئلة أو الأوامر من خلال الإيماءات بعينيه، لكنه لم يتحرك طواعية وكان لا بد من إطعامه من خلال أنبوب.

جهود الأطباء

قال الأطباء إنهم قرروا إعطاءه عقار الزولبيديم، الذي يباع في المملكة المتحدة باسم ستيلنوكت، وفي الولايات المتحدة باسم أمبيان، كحل أخير، بعد أن أفادت تقارير أن تلك الحبوب المهدئة تعالج مؤقتًا مرضى الشلل.

في غضون 20 دقيقة، تمكن ريتشارد من المشي بقدميه والاتصال بوالده، الذي لم يسمع صوت ابنه منذ ما يقرب من عقد من الزمان.

وكتب مسعفون أن إعطاء ريتشارد الدواء مرة واحدة في اليوم يمكن أن يبقيه في حالة تأهب لمدة ساعتين، لكن الدواء لن يكون له تأثير إذا تم تناوله لمدة خمسة أيام.

لا يشل الخرس اللاحركي الناس جسديًا فقط، لكنه يبطئ وظائفهم العقلية لدرجة أن الدماغ يكافح لإرسال إشارات إلى الجسم للتحرك أو التحدث أو الأكل.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :