سكري الحمل .. الأعراض والعلاج

سكري الحمل .. الأعراض والعلاج

الساعة 7:05 مساءً
- ‎فيصحة وطب‎, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
سكري الحمل .. الأعراض والعلاج سكري الحمل
المواطن- محمد داوود - جدة

يحدث سكري الحمل عندما تقوم هرمونات المشيمة بمنع الجسم من استخدام الأنسولين بشكل فعال مما ينتج عنه بقاء السكر بالدم بدلًا من امتصاصه بالخلايا، ويتم تشخيص الحالة على أنها سكري الحمل، سواء احتاجت المرأة إلى أنسولين أو فقط تعديلًا في نظامها الغذائي.

مستويات طبيعية للسكر

تقول استشارية النساء والولادة الدكتورة زينب عاصم لـ”المواطن“: يحدث سكري الحمل عندما يعجز الجسم عن إفراز كمية كافية من الأنسولين لتلبية احتياج الجنين، إذ يتم علاج سكري الحمل بالمحافظة على مستويات طبيعية للسكر في الدم عن طريق التغذية الصحية وتقليل استهلاك الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على السكر وتناول الخضراوات والفواكه والوجبات الغنية بالألياف عدة مرات في اليوم، وقد تحتاج حوالي 15% من المصابات بسكري الحمل للعلاج بالأنسولين عندما لا يمكن ضبط معدل السكر في الدم بالحمية الغذائية وحدها.

سكري الحمل لا يعني ولادة قيصرية

وبينت أن إصابة المرأة بسكري الحمل لا تعني بالضرورة الحاجة للولادة القيصرية، وغالبًا ما تتم الولادة بصورة طبيعية مادام السكر في الدم وحجم الجنين في مستواهما الطبيعي، إذ يعود السكر لمستواه الطبيعي في معظم السيدات بعد الولادة ولكن إصابة السيدة بسكري الحمل قد تزيد من احتمالات إصابتها بالنوع الثاني من السكري لاحقًا في الحياة.

توقف هرمون الأنسولين

وأشارت إلى أن هناك أسبابًا وراء حدوث سكري الحمل وهي: ضعف مستويات الجلوكوز أثناء الحمل نتيجة للتغيرات الهرمونية، إفراز المشيمة للهرمونات التي تعمل على توقف أداء هرمون الأنسولين في الدم خلال فترة الحمل، وبالتالي زيادة نسبة السكر في الدم، والإصابة بسكري الحمل، زيادة الوزن، زيادة نسبة السوائل حول الجنين في رحم المرأة الحامل، وجود تاريخ عائلي لسكري الحمل، والتغذية غير الصحية خلال فترتي ما قبل وأثناء الحمل.

أطعمة غنية بالألياف

وحول العلاج اختتمت الدكتورة عاصم بالقول: يمكن التحكم في سكري الحمل بسهولة عن طريق إجراء تغييرات بسيطة في أسلوب الحياة، إذ يساعد النظام الغذائي الغني بالألياف منخفض الكربوهيدرات الذي يتم تناوله في شكل وجبات صغيرة متكررة في تخفيف مستويات السكر في الدم، وإذا عادت المستويات إلى وضعها الطبيعي، فسينصح ببساطة بمواصلة النظام الغذائي والتمارين، وإذا لم تنخفض مستويات السكر في الدم إلى المستوى الطبيعي، فقد يتم وصف الأدوية أو حقن الأنسولين لخفضها.


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :