كبار السن المشاركون في نفس الغرف أكثر عرضة لفيروس كورونا والوفاة
الباحثون كشفوا عن نتائج خطيرة

كبار السن المشاركون في نفس الغرف أكثر عرضة لفيروس كورونا والوفاة

الساعة 9:29 مساءً
- ‎فيتقارير, العالم, حصاد اليوم
0
طباعة
كبار السن المشاركون في نفس الغرف أكثر عرضة لفيروس كورونا والوفاة
المواطن - ترجمة : عمر رأفت

توصلت دراسة جديدة إلى أن سكان دور رعاية المسنين المزدحمة أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا والوفاة مقارنة بكبار السن الآخرين.

وحسبما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، وجد الباحثون أن كبار السن الذين عاشوا في منشآت مكتظة للغاية كانوا أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، والموت بسبب المرض بأكثر من الضعف.

وعلاوة على ذلك، ووجدت دراسة أنه إذا تم تحويل جميع الغرف المكونة من أربعة أسرّة إلى غرف بسريرين، كان من الممكن منع ما يقرب من 1000 حالة و300 حالة وفاة.

كبار السن المشاركون في نفس الغرف أكثر عرضة لفيروس كورونا والوفاة - المواطن

تجنب الخطر:

ويقول الفريق، من جامعة تورنتو، في أونتاريو، كندا: إن النتائج تؤكد أهمية تدابير مثل تقليل السعة في دور رعاية المسنين وحتى إيواء كبار السن في فنادق غير مأهولة حتى يمكن الحد من الوباء.

خلال فترة الوباء، أشارت التقديرات إلى أن المقيمين في دور رعاية المسنين يشكلون حوالي 35 بالمائة من وفيات فيروس كورونا في الولايات المتحدة، وما يصل إلى 81 بالمائة من الوفيات في كندا.

وبالمقارنة مع كبار السن الذين يعيشون في منازلهم وشققهم الخاصة، فإن سكان دور رعاية المسنين أكثر عرضة للوفاة من الفيروس بخمس مرات.


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :