مركز متخصص في الطب النفسي للأطفال بالرياض على مساحة 800 متر
3% من مراجعي العيادات النفسية خلال عامين من الأطفال

مركز متخصص في الطب النفسي للأطفال بالرياض على مساحة 800 متر

الساعة 5:04 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, جديد الأخبار
0
طباعة
مركز متخصص في الطب النفسي للأطفال بالرياض على مساحة 800 متر
المواطن - حسن عسيري - الرياض

أوضح المدير التنفيذي لمجمع إرادة والصحة النفسية بالرياض الدكتور محمد بن مشعوف القحطاني أن وقف الشيخ عبدالعزيز الحقيل “رحمه الله” الذي يتضمن مبنى المركز المتخصص في الطب النفسي للأطفال واضطرابات النمو والسلوك بالمجمع، سيكون داخل المجمع على مساحة تبلغ 800 متر مربع، وسيقدم خدمة تخصصية للأطفال الذين يعانون من أمراض نفسية واضطرابات في النمو من خلال نخبة من المختصين في مجال الطب النفسي للأطفال والخدمة النفسية والخدمة الاجتماعية والتمريض.

وكان الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وبحضور وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة قد رعى توقيع عقد إنشائه قبل أيام بين مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور حسن بن علي الشهراني ورجل الأعمال هشام الحقيل.

IMG 20201125 WA0058

وأكد الدكتور القحطاني أن المركز سيكون نقلة نوعية في مجال الطب النفسي للأطفال على مستوى المملكة، ويأتي في إطار الجهود التي يبذلها المجمع لتطوير خدماته العلاجية والتأهيلية والوقائية، حيث تحظى الرعاية الطبية المقدمة للأطفال باهتمام بالغ من المختصين في المجمع، وتشهد الخدمة المقدمة لهم تطورًا مستمرًا، وذلك لما لمسه القائمون على المجمع من حاجة ماسة لهذه الخدمة، وسط متابعة وتوجيه مستمر من المسئولين في وزارة الصحة والمديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض، ويعتبر مجمع إرادة بالرياض أول منشأة صحية تقدم خدمة تنويمية لفئة الأطفال الذين يعانون من اضطرابات نفسية واضطرابات في السلوك، على مستوى القطاعات الصحية في المملكة ويضم القسم 5 أسرّة.

وكشفت إحصائية للمجمع أن عدد الأطفال الذين تم استقبالهم في العيادات الخارجية للأطفال ويعانون من اضطرابات نفسية أو اضطرابات في النمو والسلوك خلال العامين الماضيين (2018-2019م) بلغ (3031) طفلًا وطفلة، وأن هؤلاء الأطفال يمثلون ما نسبته 3.3% من إجمالي عدد المرضى النفسيين الذين تم استقبالهم في العيادات خلال نفس الفترة والبالغ عددهم (91,748) مريضًا ومريضة.

IMG 20201125 WA0059

وأشارت الإحصائية إلى أن المرحلة العمرية لهذه الحالات تبدأ من عمر سنتين، وتستمر في المتابعة إلى عمر 18 سنة بالنسبة للإناث، فيما تستمر لدى الذكور إلى عمر 15 سنة، وكان هؤلاء الأطفال يعانون جملة من الاضطرابات والأمراض النفسية تمثلت في اضطرابات فرط الحركة وتشتت الانتباه، واضطرابات طيف التوحد، ومتلازمة داون، واضطرابات التواصل الاجتماعي، وانخفاض القدرات العقلية، والتأخر اللغوي، والقلق، والوسواس، والرهاب، والاكتئاب، والذهان، واضطراب المزاجية، وغيرها من الاضطرابات التي يتعرض لها الأطفال.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :