صوت المذياع 15 حزيران 2015

صوت المذياع 15 حزيران 2015

الساعة 11:59 مساءً
- ‎فيآخر الاخبار
0
طباعة
صوت المذياع  15 حزيران 2015 نورة سعد
بقلم : ريم مبارك العصيمي

فقدكَ يا أولَ حبيب..

ارتجاجُ فكرٍ.. واهتزازُ أضلعٍ..

فقدكَ.. قصورُ نظرٍ

وارتجاع أمَـر!

أنا في الحُبِّ لا يمكن لي أن أمُر..

لا يمكن لي السفر

لا يمكنُ لي الحياة

لا يمكن لي المَفَر.

وكفى بالحبِّ واعظًا

لا أحدَ يُحب أن يتخيل العيش فاقدًا أحد أحبائه، وإن جاءت فستكون قاسية مؤلمة لا يمكن تجاوز طقوسها الحارة الجارفة، معظم الناس يتصدى لها بقلة الحيلة، لابد أن يكون هناك ضحايا من نوع آخر! من ذاقه سيعرف.

ما بعد الموت..

أعرجُ إلى السموات في سبيل تحرير مشاعري..

أُكافحُ في فضاء عوالمي الداخلية..

أنثرها بمقاومةٍ حديديةٍ..

من أجل قهر أحزاني..

أفتت كُل حلم يائس..

وأنحره..

*وكانت التنهيدة الأخيرة *

الطير الذي ينبئني طار

فمن يرثي دمعتي من النكبة!

*وأخيرًا*

رسائلي تتوالدُ بشكلٍ مهول لك..

تستريح بجانب ظلالك..

أكتب من أحزاني إلى أحزاني..

أشكو من جسدي إلى جسدي الثاني..

أبكي من ضعفي إلى قوتي الأخرى..

ولكن لا أراها تذهب بشكلٍ فعال لك..

كالسابق..

كالأول..

كالماضي..

قل لي هل هي تصلكَ فعليًّا..؟


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :