أول ولاية صوتت لـ جو بايدن تشعر بالغضب تجاه سياساته النفطية 
بـ 54 نقطة مقابل 43 لترامب 

أول ولاية صوتت لـ جو بايدن تشعر بالغضب تجاه سياساته النفطية 

الساعة 10:54 صباحًا
- ‎فيالعالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
أول ولاية صوتت لـ جو بايدن تشعر بالغضب تجاه سياساته النفطية  الرئيس جو بايدن
المواطن- ترجمة: منة الله أشرف

تُعد ولاية نيومكسيكو أولى الولايات التي تعبر عن قلقها وغضبها تجاه إحدى سياسات الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، وذلك بعد أن قرر تعليق عقود الإيجار الجديدة للنفط والغاز الطبيعي وتصاريح الحفر لمدة 60 يومًا على، وهو ما أدى إلى إثارة مخاوف واسعة النطاق في الولاية التي تعتمد على الإيرادات النفط للإنفاق على التعليم والصحة البرامج العامة الأخرى.

وبحسب وكالة الأسوشيتد برس، قال كبار الجمهوريين في الولاية التي تعد من أكثر المناطق إنتاجية في الولايات المتحدة، إن أي تحركات بشأن تعليق العقود المتعلقة بصناعة النفط والغاز سيكون أثرها مدمرًا اقتصاديًا للولاية وبالتالي للولايات المتحدة.

أول ولاية صوتت لـ جو بايدن تشعر بالغضب تجاه سياساته النفطية  (1)
وكالة الأسوشيتد برس

تبعات قرار جو بايدن ستؤذي الشركات الصغيرة 

كما أثار أعضاء الكونجرس من الولايات الغربية الأخرى مخاوفهم، قائلين إن الآثار المتتالية للوقف ستؤذي الشركات الصغيرة التي تكافح بالفعل بسبب الوباء.

وقال رئيس بلدية كارلسباد ديل جانواي، لوكالة أسوشيتد برس: إن إلغاء التنقيب في الأراضي العامة سيكلف الآلاف وظائفهم ويدمر ما تبقى من اقتصاد ولايتنا، وفي حين تعهد الرئيس جو بايدن في خطاب تنصيبه عن توحيد الأمة، فإني لا أري كيف سيوحد هذا القرار أمتنا؟ يجب أن تكون الجهود البيئية عادلة ومدروسة جيدًا وليست قرارات غير متوقعة تؤذي الولاية.

أول ولاية صوتت لـ جو بايدن تشعر بالغضب تجاه سياساته النفطية  (1)
تغريدة من المحلل السياسي جاك بوسوبيك

قرار تعسفي 

وفي ولاية يوتا، طلب وفد الولاية من بايدن إعادة النظر في ما وصفوه بالقرار التعسفي، حيث جادلوا بأن مثل هذا التعليق الواسع النطاق لقرارات التنقيب عن النفط والغاز هو أمر غير مسبوق.

ولطالما كانت هذه القضية شائكة بالنسبة للديمقراطيين في ولاية نيو مكسيكو، حيث تم تشويه سمعة صناعة النفط والغاز بسبب مخاوف التلوث على الرغم من دورها كقائد اقتصادي رئيسي للولاية، وبصرف النظر عن تحويل الإيرادات إلى خزائن الدولة، تدعم الصناعة 100 ألف وظيفة مباشرة.

ويُذكر أن ولاية نيومكسيكو كانت قد صوتت لصالح الرئيس جو بايدن في الانتخابات الأمريكية الأخيرة بـ 54 نقطة مقابل 43 نقطة لصالح الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب.

أول ولاية صوتت لـ جو بايدن تشعر بالغضب تجاه سياساته النفطية  (1)
صناعة النفط والغاز


شارك الخبر


مقالات ذات صلة



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

مقارنة بين سلوك بايدن وترامب تكشف كيف تغيرت أمريكا

قارن رواد مواقع التواصل الاجتماعي بين تعامل الرئيس