أفضل وقت لإجراء اختبار الحمل المنزلي
يكون بعد توقف الدورة الشهرية بأسبوع

أفضل وقت لإجراء اختبار الحمل المنزلي

الساعة 7:00 مساءً
- ‎فيصحة وطب‎, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
أفضل وقت لإجراء اختبار الحمل المنزلي اختبار الحمل المنزلي
المواطن- محمد داوود- جدة

أوضحت استشارية النساء والولادة الدكتورة فاطمة عبدالسميع، أن أفضل أوقات إجراء الاختبار المنزلي للحمل هي فترة الصباح، ويجب أن يجرى هذا الاختبار بعد توقف الدورة الشهرية بأسبوع عن موعدها المتوقع، إذ تظهر نتيجة وجود الحمل من عدمه بالاعتماد على مستويات هرمون الغدد التناسلية المشيمي البشري (hCG)، فيقوم عمل اختبارات الحمل المنزلية على الكشف عن وجود هرمون الحمل في البول، والذي عادة ما سترتفع مستوياته في البول بعد أن تتعرض البويضة للتخصيب بحوالي أسبوعين.

فحص الدم أفضل:

وقالت في تصريحات إلى “المواطن“: إن اختبار الحمل المنزلي يساعد السيدة على التأكد من وجود الحمل عبر شريط اختبار الحمل الذي يباع في الصيدليات والذي يعتبر دقيقًا بنسبة عالية جدًّا، بينما تقل هذه الدقة إذا ما استخدم بشكل غير صحيح، وفي حال انتهاء صلاحية أداة شريط الاختبار، بينما الفحص عن طريق الدم يعتبر أفضل؛ فنتائجه سليمة 100%.

تفاعل كيميائي للبول:

وحذرت من إعادة استخدام شريط اختبار الحمل مرة أخرى، إذ يحدث تفاعل كيميائي عند التبول على اختبار الحمل، وبمجرد حدوث تفاعل على شريط الاختبار- سواء كان إيجابيًّا أو سلبيًّا- لا يمكن للسيدة إعادة استخدامه مرة أخرى؛ لأنه لن ينتج عنه تفاعل كيميائي، ويجب التخلص من الشريط بشكل آمن في سلة المهملات.

تجنب تناول الأدوية:

ونصحت فاطمة عبدالسميع بعدم تناول أي أدوية في اليوم السابق لإجراء الفحص المنزلي ضمانًا للحصول على النتيجة الصحيحة، فتناول بعض الأدوية يؤثر على نتيجة اختبار تأكيد الحمل، مع التأكيد على أن اختبار الحمل تم تصميمه للتحقق مستوى هرمون hCG، وهو هرمون يفرز بواسطة البويضة المخصبة بعد أن تزرع نفسها في بطانة الرحم.

 


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :