البيت الأبيض: أي انتهاك لحقوق الإنسان في إيران الآن سيتحمله الرئيس الجديد

المواطن - متابعة
رئيس إيران المنتخب مطلوب لتحقيق أمام الأمم المتحدة

أكد البيت الأبيض أن إيران ليست لاعبًا جيدًا في عدد من القضايا العالمية، مشددًا على أن أي انتهاك لحقوق الإنسان في إيران الآن سيتحمله الرئيس الجديد.

مرشد إيران: 

وتابع البيت الأبيض في مؤتمر لمتحدثه، مساء اليوم الاثنين، أن المرشد الإيراني هو من يقرر قبل وبعد الانتخابات الرئاسية، حاثًّا النظام الإيراني على إطلاق سراح السجناء السياسيين.

مفاوضات فيينا: 

وقال: إنه لا يوجد جدول زمني بمفاوضات فيينا للتوصل لاتفاق مع إيران.

إبراهيم رئيسي: 

وقال الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي: إن سياساتنا الخارجية لا تبدأ من الاتفاق النووي ولا تنتهي به، وعلي العالم أن يدرك أن الضغوط والعقوبات لن تفلح معه وعليه أن يعيد النظر في رفعها.

وأضاف في أول مؤتمر صحفي له اليوم الاثنين، أن المفاوضات يجب أن تضمن مصالح الشعب الإيراني، مؤكدًا تمكنه من تغيير الظروف المعيشية والحياتية للشعب.

وأكد رئيسي، أن تغيير الظروف للشعب ستكون من خلال نظام مبني على القانون والعدالة.

وتابع: سنعمل على إزالة العقوبات ولا نربط الظروف الاقتصادية بالمفاوضات، في إشارة منه إلى مفاوضات الاتفاق النووي الإيراني.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=3662309