لحظة إسقاط تمثال الملكة إليزابيث في كندا
بعد اكتشاف قبور جماعية مجهولة لأطفال 

لحظة إسقاط تمثال الملكة إليزابيث في كندا

الساعة 3:59 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
لحظة إسقاط تمثال الملكة إليزابيث في كندا
المواطن- ترجمة: منة الله أشرف

أطاح المتظاهرون في كندا بتماثيل الملكة إليزابيث الثانية والملكة فيكتوريا، وذلك وسط غضب متزايد إثر اكتشاف قبور مجهولة لأطفال من السكان الأصليين.

العلاقة بين كندا وبريطانيا 

رغم انتهاء الحكم الاستعماري، إلا أن كندا لا زالت تتبع نظام الحكم الملكي الدستوري، فعلى الرغم من أن كندا دولة ديمقراطية تحكمها حكومة منتخبة برئاسة رئيس الوزراء الحالي، جاستن ترودو، إلا أن حاكم كندا في الواقع هي الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا.

أي أنه من الناحية الدستورية، ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية هي رئيسة الدولة الكندية. 

شاهد لحظة إسقاط تمثال الملكة إليزابيث في كندا

غضب من اكتشاف القبور المجهولة 

وقد وصل الغضب من ذلك الاكتشاف إلى ذروته عندما حل اليوم الوطني للبلاد أمس الخميس، وذلك عندما اجتمعت مجموعة في وينيبيغ، مانيتوبا؛ للاحتجاج على معاملة البلاد للسكان الأصليين وماضيها الاستعماري.

ونظم احتجاج حول تمثال الملكة فيكتوريا في مبنى مانيتوبا التشريعي يوم الخميس حيث هتف المتظاهرون ضدها قبل تغطية تمثالها باللون الأحمر وسحبه من على قاعدته.

وترك المتظاهرون لافتة كتب عليها: كنا أطفالًا ذات مرة، وبعد ذلك، تم إسقاط تمثال أصغر للملكة الحالية إليزابيث الثانية، بحسب موقع نيوزويك.

شاهد لحظة إسقاط تمثال الملكة إليزابيث في كندا

جرائم في حق سكان كندا الأصليين 

ويُذكر أن هذه المقابر المجهولة وُجد فيها 1000 طفل من السكان الأصليين بين القرن الثامن عشر والسبعينيات، وأُجبر 150 ألف طفل غيرهم من الشعب الأصلي على التحول عن ديانتهم، ولم يُسمح لهم بالتحدث بلغاتهم الأصلية بعد إرسالهم إلى المدارس البريطانية الداخلية.

لحظة إسقاط تمثال الملكة إليزابيث في كندا - المواطن


شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

إصابة 3 أشخاص في حادث طعن بمدينة مونتريال الكندية

قالت الشرطة الكندية، إن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح