مهمتها حمل القنابل وزرع الألغام

الدلافين العسكرية خطة روسيا لحماية نفوذها في البحر الأسود 

2022-04-28 الساعة 6:54
الدلافين العسكرية خطة روسيا لحماية نفوذها في البحر الأسود 
المواطن- ترجمة: منة الله أشرف

نشر جيش روسيا دلافين عسكرية مهمتها التجسس، وهي مدربة تدريباً عالياً؛ لتأمين مناطق نفوذها في البحر الأسود، وذلك وفقًا للأقمار الصناعية التي ألتقطها المعهد البحري الأمريكي اليوم.

وفي حين أنه قد يظن البعض أن الدلافين العسكرية هي مُسمى لآلات بحرية أو غواصات عسكرية، إلا أنها في الواقع دلافين حقيقية تمامًا، حيث يتم تدريبها في حوض أسماك تابع للجيش بغرض حمل القنابل وزرع الألغام.

الدلافين العسكرية خطة روسيا لحماية نفوذها في البحر الأسود 

تاريخ تجنيد الدلافين 

وسيطرت روسيا على وحدة الدلافين بعد ضم شبه جزيرة القرم في عام 2014، ورُصدت حاليًا في ميناء سيفاستوبول، وفي الواقع، فإن الاتحاد السوفيتي بدأ في فكرة تدريب الدلافين العسكرية في سيفاستوبول منذ ما يقرب من خمسين عامًا، وليس وحده فقط بل تم تأسيس برنامج الثدييات البحرية التابع للبحرية الأمريكية ومقره سان دييغو في عام 1959، وذلك بعد أن تم العثور على دلافين من الفصيلة قارورية الأنف، ماهرة في توصيل الرسائل وتحديد التهديدات البحرية.

الدلافين العسكرية خطة روسيا لحماية نفوذها في البحر الأسود 

ويُعد ميناء سيفاستوبول موطنًا للعديد من السفن الحربية القيمة بما في ذلك الطراد الروسي الغارق موسكوفا، وفي حين لا تملك الصواريخ الأوكرانية المدى للوصول إلى الأهداف المتمركزة في سيفاستوبول، إلا أنه من الممكن أن ترسل كييف غواصين تحت الماء لاقتحام القاعدة.

وتظهر الصورة المأخوذة من الأقمار الصناعية أن روسيا نقلت الدلافين إلى مدخل سيفاستوبول في أواخر فبراير، قبل أيام من شنها العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا في 24 فبراير.

سلبيات استخدام الدلافين في العمليات العسكرية

من جهة أخرى، فإن الاحتفاظ بالدلافين العسكرية ليس بالأمر السهل دائمًا، ففي عام 2013، غاب ثلثا الدلافين العسكرية الروسية في البحر الأسود؛ للبحث عن شركاء حياتهم في موسم التزاوج.

الدلافين العسكرية خطة روسيا لحماية نفوذها في البحر الأسود