بعد يوم من تفتيش منزل الرئيس السابق

عملاء التحقيقات الفيدرالية يحتجزون هاتف حليف ترامب

2022-08-10 الساعة 5:17
عملاء التحقيقات الفيدرالية يحتجزون هاتف حليف ترامب
المواطن - متابعة
أعلن سياسي أمريكي مقرب من الرئيس السابق دونالد ترامب، أن 3 عملاء من مكتب التحقيقات الفيدرالي صادروا هاتفه المحمول أثناء سفره مع عائلته.

مصادرة خلال سفر

وحسب شبكة “سكاي نيوز عربية”، قال عضو مجلس النواب الأمريكي، سكوت بيري، إن هاتفه تمت مصادرته من قبل عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي، بعد يوم من عملية تفتيش منزل ترامب في مار الاغو بولاية فلوريدا. وروى بيري تفاصيل الواقعة قائلا إنه كان على سفر، ليتفاجأ بثلاثة من عناصر “إف بي آي” يسلمونه مذكرة ويطلبون منه حجز هاتفه المحمول.

غضب النائب

وأبدى النائب الجمهوري عن ولاية بنسلفانيا غضبه، مستغربا عدم التواصل مع محاميه من أجل القيام بالأمر، قائلا إنه غاضب إزاء ما حصل. وأكد أن الجهاز يضم معلومات حول أمور تشريعية وسياسية، إلى جانب محادثات خاصة مع الزوجة والأصدقاء، مشيرًا إلى أن الحكومة لا شأن لها بهذا.

مداهمة منزل ترامب

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، أعلن فجر الثلاثاء، أن عناصر من مكتب التحقيقات الفيدرالية قد داهموا وفتشوا منزله بمار أيه لاغو بولاية فلوريدا. وقال ترامب: “منزلي الجميل بمار أيه لاغو في بالم بيتش بفلوريدا، يخضع حاليًا للحصار والمداهمات من قبل مجموعة كبيرة من عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي”. ووصف ترامب هذه المداهمة على منزله بأنها مفاجئة وغير ضرورية أو مناسبة، لافتًا إلى أن ذلك جاء بعد العمل والتعاون مع الجهات الحكومية ذات الصلة. كما يعتقد ترامب أن عملية التفتيش التي جرت في فلوريدا بمثابة مؤامرة مدبرة من خصومه الديمقراطيين، لا سيما أنه يلمح لاحتمال ترشحه في انتخابات الرئاسة المقبلة سنة 2024.